الخارجية السعودية تُحمل الحوثيين مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن

الخارجية السعودية تُحمل الحوثيين مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن

حملت الخارجية السعودية مليشيا الحوثي الانقلابية مسؤولية تدهور الوضع الإنساني في اليمن.

وقال وزير الخارجية السعودي / عادل الجبير / إن ميليشيات الحوثي  الإرهابية تتحمل مسؤولية الوضع الإنساني في اليمن، مؤكداً دعم مهمة المبعوث الدولي في اليمن مشيرا إلى أن الحوثيين انتكهوا القوانين الدولية بتهديد الأراضي السعودية.

وأضاف عادل الجبير في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيرته النمساوي سباستيان كورتس أضاف: " ميليشيا الحوثي تتحمل مسؤولية الوضع الإنساني في اليمن" مؤكداً العمل مع المنظمات الدولية والإنسانية لتوفير المساعدات لليمن.

وأوضح الجبير أن التحالف العربي لدعم الشرعية يعمل على فتح كل موانئ اليمن، للتخفيف من المعاناة التي تسبب بها الانقلاب الحوثي على الدولة.

وفي صعيد متصل.. حذرت الحكومة اليمنية من استمرار استحداث مليشيا الحوثي لمنافذ جمركية في مداخل المدن التي تسيطر عليها منها العاصمة صنعاء.

ودعت الحكومة منسقية الشؤون الانسانية التابع للأمم المتحدة في اليمن والمنظمات الأممية بإدانة ومنع الميليشيا الانقلابية على استحداث هذه المنافذ والاستمرار في مضايقة التجار اليمنيين والمنظمات الاغاثية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى