90 قتيلا وجريحا بقصف للأسد على الغوطة الشرقية

90 قتيلا وجريحا بقصف للأسد على الغوطة الشرقية

 

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان إن نحو 90 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح جراء القصف المدفعي والصاروخي المكثف، إضافة إلى الغارات الجوية لطائرات #النظام على بلدات الغوطة الشرقية.

 

ووثق المرصد السوري مقتل 18 مدنيا على الأقل، بينهم أطفال ونساء جراء التصعيد العنيف لقوات النظام، تمهيداً منها لتنفيذ عملية عسكرية واسعة تهدف لإنهاء سيطرة فصائل #المعارضة على الغوطة الشرقية.

 

واستهدفت قوات النظام بلدات الغوطة بمئات الصواريخ، حيث أفاد المرصد بأن أكثر من 270 صاروخا سقطت خلال الساعات الماضية على مسرابا، وجسرين، وكفربطنا، وحمورية، وسقبا، ودوما، ومناطق أخرى في #الغوطة_الشرقية.

 

ودفع النظام بتعزيزات عسكرية كبيرة قرب الغوطة الشرقية المحاصرة، وهو ما ينذر بهجوم وشيك ضد آخر معاقل الفصائل المعارضة قرب #دمشق، وفق ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 

وجاء القصف بعد فترة من الهدوء الحذر، تزامنت مع مباحثات بين الفصائل العاملة في المنطقة وقوات النظام بوساطة روسية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى