شباب تعز يدعون إلى اعتصام مفتوح للمطالبة بسرعة استكمال تحرير المحافظة

شباب تعز يدعون إلى اعتصام مفتوح للمطالبة بسرعة استكمال تحرير المحافظة

دعا شباب الثورة في محافظة تعز ثوار المحافظة إلى اعتصام مفتوح أمام مقر مبنى المحافظة المؤقت بشارع جمال بعد انتهاء انشطة الكرنفال الثوري يوم غدا 11 فبراير 2018.

وقال شباب تعز في بيان لهم إن هذا القرار الذي اتخذه الشباب كخيار ثوري وشعبي لا ينفك إلا بتحرير تعز وتخليص اليمن من مليشيات الحوثي وصالح.

وطالب شباب تعز الثوار إلى استعادة ألق الثورة وعنفوانها، واستلهام أهداف 11 فبراير الثورية العظيمة التي يجري استهدافها من قبل كل من يقف ضد تخليص الشعب والوطن من صلف وجرائم مليشيات الحوثي وصالح التي جعلت من تعز بؤرة استنزاف وبورصة مضاربة بدماء الشهداء والجرحى والأسرى والمختطفين من أبنائها.

وجاء في البيان: تكمل ثورتنا الشبابية الشعبية عامها السابع وقد أرتوت أرضنا بدماء شباب ثورتنا المباركة و ازدحمت المعتقلات بالأسرى والمختطفين، وكل يوم تودع الثورة خيرة شبابها شهداء أو أسرى ومختطفين في ميدان الدفاع عن الثورة والجمهورية والدولة ضد تحالف مليشيات الحوثي والمخلوع الانقلابية ورغم مرور ثلاث سنوات على اندلاع المقاومة الوطنية الشعبية ضد الانقلاب كامتداد أصيل وجوهري لثورة 11 فبراير الشبابية الشعبية السلمية إلا أن محافظة تعز مهد الثورة ومنطلقها لا زالت خارج حسابات القيادة الشرعية و قيادة التحالف العربي، الأمر الذي جعل تعز في مرمى الاستهداف المستمر والمباشر للمليشيات الانقلابية.

 

 ونوه البيان إلى أن إحياء ذكرى ثورة 11 فبراير الشبابية الشعبية لا يختزل في الأهازيج والاحتشادات والتجمهرات على اهميتها ودلالتها الرمزية، الا انها ينبغي ان لا تكون خاوية المضامين والاعتبارات الثورية، بل هي محطات هامة لإعادة تقييم ما تحقق على الصعيد الاقتصادي والتنموي والثقافي والتحرري الديمقراطي للشعب والوطن، ومناسبة جمعية لإعادة الاعتبار لاهداف الثورة تجسيدا شريف لوفائنا لتضحيات الشهداء والجرحى، وهو الأمر الذي بات مغيب وسط حالة الإهمال والخذلان المتعمد.

هذا وكان قد اوقد شباب تعز شعلة ثورة الحادي عشر من فبراير وسط المدينة مساء أمس السبت.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى