الداخلية تُشيد بإفشال ووأد الجيش والأمن للفتنة في عدن ومليون ريال لكل أسرة شهيد

الداخلية تُشيد بإفشال ووأد الجيش والأمن للفتنة في عدن ومليون ريال لكل أسرة شهيد

أشادت وزارة الداخلية بإفشال ووأد قوات الجيش الوطني والأجهزة الأمنية للفتنة في العاصمة المؤقتة عدن.

جاء ذلك خلال ترأس نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس / أحمد الميسري/ اليوم، اجتماعاً في العاصمة المؤقتة عدن، ضم قيادات وزارة الداخلية للوقوف أمام الأحداث المؤسفة التي شهدتها عدن، الأسبوع الماضي، وذلك حسب ما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".

وتطرق الاجتماع إلى ما رافق الأحداث التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن، من إخلال بالأمن العام والسكينة العامة للمجتمع، مشيداً بتصدي وإفشال القوات المسلحة والأجهزة الأمنية للفتنة، وثمن الموقف الحازم للأشقاء في التحالف العربي، الذي أكد على التمسك وحماية الشرعية الدستورية.

وتوجه الاجتماع بالشكر لكافة أبناء عدن، على موقفهم البطولي في مساندة قوات الجيش والأمن بالتصدي للفتنة ووأدها في مهدها.

وأعلن الوزير الميسري، اعتماد مبلغ مليوني ريال لكل أسرة شهيد من شهداء الواجب في الدفاع عن الشرعية، وذلك بموجب توجيهات من الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن، وتكفل الوزارة بعلاج الجرحى.

وثمن وزير الداخلية موقف الملك سلمان بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية، وذلك نظير موقفه الداعم للشرعية الدستورية وعدم سماحه لمن يحاول النيل منها.

وشدد الميسري على ضرورة تكاتف جهود الجميع في وزارة الداخلية لتثبيت الأمن والاستقرار في ربوع عدن وجميع المحافظات المحررة.

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى