الخارجية اليمنية: جهودنا ستتضاعف للدفاع عن القضية الفلسطينية

الخارجية اليمنية: جهودنا ستتضاعف للدفاع عن القضية الفلسطينية

أكد اليمن على الموقف العربي الثابت من مركزية قضية القدس باعتبارها من الثوابت التاريخية في مسار نضالات الشعب الفلسطيني والعربي، وانطلاقا من ان القضية الفلسطينية تقع في الصدارة من قضايا الأمة.

 

جاء ذلك في كلمة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي خلال الاجتماع المستأنَف لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية حول القدس.

 

وقال "ان الدلالات السياسية والدبلوماسية لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن القدس من حيث عدد الدول التي صوتت لصالح القرار او التي صوتت ضده أو امتنعت، يدعونا لاستمرار التحرك الدبلوماسي الفاعل لإقناع الدول الممتنعة بإعلان مواقف رافضة للمس بالوضع القانوني لمدينة القدس، واستغلال اثر الاستهجان الدولي والإقليمي والمحلي جراء إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقُدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي".

 

وأضاف وزير الخارجية " ان الدبلوماسية اليمنية قد بذلت جهدها خلال رئاستها للمجموعة العربية في الجمعية العمومية بالأمم المتحدة في تقديم مشروع القرار العربي، وبذلت قصارى جهدها، بالتعاون والتنسيق الكامل مع المجموعة العربية، للعمل لاقرار القرار الاممي الرافض لنقل السفارة الامريكية للقدس، واعتبار ذلك مناف لكل المواثيق الدولية والقرارات الاممية ذات الصلة.

 

وأشاد بالمواقف المؤيدة للحق الفلسطيني من قبل المجتمع الدولي والمنظمات العربية والإسلامية والدولية وغالبية دول العالم حول عدم المساس بمكانة القدس والمناهض للقرار الامريكي واعتباره إجراءات أحاديا لا اثرا قانونيا له. مشيرا الى أن تفاعل هذه المواقف الدولية المشرفة ساهم في اتساق وتراص الموقف العربي الموحد الرافض بحزم المساس بوضع مدينة القدس كعاصمة الدولة الفلسطينية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى