أعنف المعارك تدور في الأثناء شرق تعز وقائد اللواء 22 يؤكدأن الساعات القادمة حاسمة

أعنف المعارك تدور في الأثناء شرق تعز وقائد اللواء 22 يؤكدأن الساعات القادمة حاسمة

تدور في الأثناء معارك عنيفة وغير مسبوقة بين قوات الجيش الوطني في اللواء 22 ميكا، وبين المليشيات الانقلابية شرق مدينة تعز.

وأكد قائد اللواء 22 ميكا العميد صادق سرحان ان قوات اللواء حققت اليوم تقدماً كبيراً وتمكنت من استعادة السيطرة على مرتفعات الكريفات، التي تعد عبارة عن سلسلة جبلية مهمة وكانت المليشيا تعتمد عليها في حماية مواقعها في تلال المقرمي والجعشا والسلال.

وكشف سرحان عن عشرين مترساً وثلاثة خنادق كانت تتمركز فيهما المليشيا الحوثية في مرتفعات الكريفات الا ان ابطال اللواء 22 ميكا نجحوا في السيطرة عليها، لا فتا الى ان قوات الجيش الوطني تزحف باتجاه العدنة وتواصل استكمال تحرير تلتي السلال والجعشا، مؤكدا ان الساعات القادمة ستكون هي الحاسمة.

وقال سرحان لـ" موقع الجيش، إن قوات الجيش الوطني تمكنت من اسر تسعة قناصين تابعين للمليشيا في الكريفات واستولوا على كميات كبيرة من الاسلحة المتنوعة والذخائر، مشيرا إلى أن قوات الجيش الوطني في القطاعين الاول والسادس في اللواء 22 التحمت وسوف تواصل تقدمها باتجاه الحوبان.

وقال إن هناك تقهقر للمليشيا وفرار كبير لعناصرها باتجاه الحوبان، مؤكداً ان العمليات العسكرية مستمرة حتى الوصول الى الحوبان وقطع خط تعز – الراهدة .

ودعا المواطنين في جولة القصر والحوبان الى اخذ الحيطة والحذر لافتاً الى ان تلك المناطق اصبحت مناطق عسكرية محذراً كافة المواطنين من الاقتراب من المناطق العسكرية والاماكن التي يتمركز فيها الانقلابيين ، وذلك حفاظا على أرواحهم.

الى ذلك تمكنت الفرق الهندسية في محور تعز من تفجير شبكات الالغام التي زرعتها مليشيا الحوثي الانقلابية بالقرب من تلال السلال والجعشا.

وقال مصدر عسكري لـ”سبتمبر نت ” ان فريق نزع الالغام فجر شبكة الالغام التي تحتوي على اكثر من عشرين لغماً زرعتها مليشيا الحوثي الانقلابية لمنع تقدم ابطال الجيش الوطني نحو تلتي السلال والجعشا.

وفي الجبهة الشمالية للمدينة استعادت قوات الجيش الوطني السيطرة تلة الشيباني ومنطقة العراعر بعد تأمينها لتلة الشيباني.

وقال مساعد عمليات القطاع الخامس في اللواء 22 ميكا العقيد محمد القادري ان قوات الجيش الوطني ان منطقة العراعر تقع مابين الدفاع الجوي وجبل الوعش، مؤكداً ان ابطال الجيش الوطني اصبحوا يحاصرون جبل الوعش الاستراتيجي المطل على شارعي الخمسين والستين.

واكد ان منطقة العراعر وتلة الشيباني تعتبر من اهم المواقع الاستراتيجية والتي ستسهل لقوات الجيش الوطني استعادة السيطرة على جبل الوعش ومن بعد ذلك شارع الخمسين ثم الستين حتى مفرق شرعب السلام ومفرق الذكرة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى