حمد.. مأساة طفل يتيم في سجون الحوثي

حمد.. مأساة طفل يتيم في سجون الحوثي صورة تعبيرية

كانت عيناه تلتقطا كل الموجودين خلف القضبان، كان يتأمل الأطفال والأمهات والزوجات اللائي حضرن للاطمئنان على أقاربهن المعتقلين بالسجن المركزي بصنعاء.

  حمد مبخوت" 13عاما" طفل قصير القامة نحيل البنية اسمر البشرة أسرته جماعه الحوثي بمحافظه الجوف وأودعته السجن بعد أن قتلت والده.

"الصحوة نت" استمعت الى قصه الطفل الذي قتلوا والده وحرموه طفولته وشردوا أسرته وقريته وزرعوها بالموت والالغام.

يقول الطفل حمد لأحد الزائرين للسجن "بعد أن قتلوا والدي حاولت لانتقم له فأخذوني السجن" مضيفا " هؤلاء قتلوا ابي ظلما وعدونا , قصفوا قريتي قتلوا العديد من الأطفال والأهالي ,شرودنا من بيوتنا , ونحن بين الخيام والبرد والجوع".

ويتابع "حتى بيوتنا فجروها وخربوها وزرعوا ارض الجوف بالألغام".

كان الطفل حمد يتكلم بحرقه عن ارضه التي اشعلها الحوثي بالدمار والحرب، عن اقرانه الذي اخذوهم للجبهات للقتال وعاد الكثيرون جثثا هامدة، عن مدرسته الصغيرة التي تحتوي 6 فصول كانت مزدحمة بأصدقائه فدمرتها آليات الحوثي وقتلت حلم آخر في حياته.

يضيف حمد "للصحوة نت ": أسرتي تعيش في مخيمات النزوح تحت خيام ممزقة وفي العراء، امتلأت اجسادنا ووجوهنا بالتراب واخذت لون الأرض القاحلة..ننتظر المنظمات تأتي لتوزيع بعض الأغذية التي لا تكفي الا مدة بسيطة وبقيه الأيام كنا نبحث عما يسد جوعنا.

قصة "حمد" من مئات القصص المغيبة خلف قضبان مليشيا الحوثي، تنتظر صباح الحرية.

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى