مسؤول محلي: انشقاق أكثر من 25 حوثياً بينهم قيادي ميداني بمحافظة الجوف

مسؤول محلي: انشقاق أكثر من 25 حوثياً بينهم قيادي ميداني بمحافظة الجوف معارك الجوف

اتسعت رقعة الانشقاقات التي تضرب ميليشيا الحوثي، إثر الهزائم المتلاحقة التي منيت بها في الفترة الأخيرة، لتشمل صفوفها في جبهات محافظة الجوف شرق اليمن.

 

ونقلت صحيفة «عكاظ» عن وكيل محافظة الجوف سنان العراقي "أن انشقاقات كبيرة أوهنت تماسك الميليشيا في المحافظة، وعلى إثرها انضم أكثر من 25 مسلحا كانوا في صفوف الحوثي إلى قوات الشرعية أمس الأول في "منطقة عفى" وحدها".

 

وأضاف "ان من بين المنشقين القيادي "علي بن صالح لفتس المضفري" وأن المنضمين إلى معسكر الشرعية أعربوا عن ندمهم الشديد على القتال مع المتمردين الحوثيين، وطالبوا المغرر بهم بمغادرة صفوف الميليشيا والالتحاق بالشرعية.

 

وأوضح العراقي "أن فلول الميليشيا فرت إلى جبال صعدة بعد سيطرة الجيش الوطني على جبال شوكان ووادي سلبة والقعيف ومنطقة عفى بمديرية برط العناب المحاذية لمحافظة صعدة، ومديرية خب الشعف، مشيرا إلى سقوط قتلى في صفوف الميليشيا وأسر آخرين من مسلحيها".

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى