العُملة اليمنية تُعاود الانهيار بعد تحسن طفيف ومصادر مصرفية تحمل البنك المسؤولية

العُملة اليمنية تُعاود الانهيار بعد تحسن طفيف ومصادر مصرفية تحمل البنك المسؤولية

عاودت العملات الأجنبية في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد ارتفاعها اليوم أمام الريال اليمني بعد انخفاض نسبي شهدته العملة منذ إيداع المملكة العربية السعودية 2 مليار دولار في حسابات البنك المركزي.

وضمن التغطية والنزول الميداني أفاد مراسل "الصحوة نت" أن العملة اليمنية بدأت مجدد في الانهيار أمام العملات الأجنبية حيث وصل سعر صرف الدولار الأمريكي إلى اليوم السبت إلى ( 437 ) بعد انخفاضه إلى 400 في حين وصل الريال السعودي إلى 116، بعد أن هبط إلى 105.

وقالت مصادر مصرفية لـ"الصحوة نت"  إن البنك المركزي هو المسئول الأول عن تلاعب شركات الصرافة بأسعار الصرف.

وأضافت المصادر أن البنك المركزي لم يعلن التسعيرة الرسمية، ولم يلزم أيضا شركات الصرافة بسعر موحد.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى