تفاصيل العملية الارهابية التي أودت بحياة أكثر من 30 جنديًا في عدن

تفاصيل العملية الارهابية التي أودت بحياة أكثر من 30 جنديًا في عدن



فجر انتحاري نفسه صباح اليوم الأحد، بحاجز أمني، أثناء تجمعا للجنود إلى جانب لجنة صرف المرتبات، قرب معسكر الصولبان بعدن.


ويتجمع اليوم 10 آلاف مجند أمام منزل العميد ناصر سريع العنبوري مدير القوات الخاصة بعدن لاستلام مرتباتهم.

 

وقالت مصادر محلية في عدن، إن 30 جنديا قتلوا وأصيب العشرات، بانفجار نفذه انتحاري أمام منزل العميد ناصر السريع العنبوري بالقرب من معسكر الصولبان بخور مكسر، غالبيتهم من محافظة ابين.


وشهد الأسبوع الماضي، ذات المعسكر تفجير ارهابي سقط عشرات القتلى والجرحى في تفجير مماثل استهدف جنودا بمعسكر الصولبان أثناء حضورهم لاستلام مرتباتهم.

 

وأعلنت  شرطة عدن  قبل أيام القبض على خلية إرهابية تابعة لتنظيم ما يسمى “داعش”، مشرة الى إن التحقيقات أثبتت أنها تتلقى تمويلا من المخلوع صالح،  وجماعة الحوثي.

 

 كما القت شرطة عدن القبض على أحد عناصر التنظيم الارهابي أمس السبت وبحوزته مواد شديدة الانفجار.

 

ونشطت الجماعات الارهابية مؤخراً في عدن والمحافظات المجاورة بهدف اقلاق السكينة في المحافظات المحررة.


*الصحوة نت | متابعة خاصة


 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى