الكتل البرلمانية: أي خطوة للبرلمان تحت هيمنة الانقلابيين باطلة شرعاً وقانوناً

الكتل البرلمانية: أي خطوة للبرلمان تحت هيمنة الانقلابيين باطلة شرعاً وقانوناً

أكدت الكتل البرلمانية رفضها المطلق لكل مأتم في المجلس تحت هيمنة الانقلابيين الذين انقلبوا على ارادة الشعب والسلطة الشرعية.

 

واستنكرت الكتل البرلمانية ف بيان لها من الدعوة لعقد مجلس النواب بعد ان كانت قد حلته.. واصفة قرار حل المجلس او دعوة الانعقاد بإنهما باطلتان ومخالفتان للدستور وللائحة الداخلية للمجلس وللمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية.

 

وقالت الكتل البرلمانية في البيان: ان ما تم اليوم من إجراء من قبل من تبقى من زملائنا أعضاء المجلس في صنعاء بمنح الثقة لحكومة الانقلاب التي شكلت بأوامر قادة الانقلاب ، فإن هذه الخطوة رغم عدم توفر النصاب لها وانعقاد المجلس دون مراعاة للنصاب المطلوب فإنها تعتبر خيانة للقسم الذي أدوه ومخالفة للدستور والتوافق الذي نصت عليه المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية.

وأعلنت جماعة "الحوثيين"، منذ اجتياحها للعاصمة صنعاء، في 21 سبتمبر/ أيلول 2015، عن حل مجلس النواب اليمني، واستبداله بما أسمتها "اللجنة الثورية" التابعة لها.

 

وتواصل مليشيا الحوثي والمخلوع من تصعيدها الميداني والسياسي، سيما مع الحديث عن استئناف المشاورات اليمنية.

 

وتسعى المليشيات الانقلابية الى افشال أي محاولة للحل السياسي، للاستمرار في حروبها العبثية ضد أبناء الشعب اليمني.

 

 *الصحوة نت | متابعة خاصة

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى