اللجنة الوطنية للتحقيق تلتقي بمحافظي إقليم تهامة بمارب

اللجنة الوطنية للتحقيق تلتقي بمحافظي إقليم تهامة بمارب

التقى اعضاء اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان صباح اليوم الاثنين بالسلطات المحلية لمحافظات إقليم تهامة في قاعة فندق بلقيس بمحافظة مأرب للوقوف على آخر المستجدات والاوضاع التي يمر بها الوطن والمواطن اليمني في ظل حكم المليشيا الحوثية .

 

اللقاء حضره الدكتور / صالح حسن سميع محافظ المحويت ، واللواء / عبدالكريم السنيني محافظ حجة ، والشيخ / محمد علي صالح الحوري محافظ ريمة ، ووكيل أول محافظة الحديدة الاستاذ / وليد القديمي ، ، وبحضور عدد من الصحفيين والإعلاميين والناشطين والسياسيين .

 

وفي اللقاء بدأ عضو اللجنة الوطنية القاضي / طاهر الفائق بنبذة تعريفية عن مهام واختصاصات اللجنة ، ودورها في رصد وتوثيق الانتهاكات ضد المدنيين من كل الاطراف ، مثمنا دور السلطات المحلية في اقليم تهامة على تجاوبهم وحضروهم اللقاء ، مطالباً من الجميع التعاون في تسهيل عملية الرصد والتحقيق الخاص باللجنة حتى يتسنى للراصدين الوصول إلى كل الجرائم التي مورست ضدهم من أي جهة .

 

من جانبه رحب الدكتور / صالح سميع محافظ محافظة المحويت بأعضاء اللجنة والحاضرين ، مؤكداً دعم السلطات المحلية في الاقليم للجهود التي تقوم بها لجان الرصد والتوثيق بالميدان بما يسهم في التوثيق والتحقيق في كافة الانتهاكات ، وحفظ حقوق الضحايا ، وجبر الضرر الذي لحق بالآلاف جراء تعسفات وانتهاكات مليشيا الحوثي المتمردة .

 

وأضاف " سميع " أن المليشيا الحوثية ترتكب جرائم وانتهاكات في محافظة المحويت وكل المحافظات الواقعة تحت سيطرتهم كالقتل والاختطاف والتشريد ، وتعذيب المواطنين في السجون وتجنيد للأطفال دون علم أهاليهم والزج بهم في معارك خاسرة ، لكن هذه العصابة إلى الزوال لا محالة .

 

وأوضح محافظ محافظة حجة اللواء / عبدالكريم السنيني حجم الانتهاكات التي تعرضت لها المحافظة في ظل حكم المليشيا ، حيث تعرض أكثر من ( 2100 ) مواطن للاختطاف ، و( 420 ) حالة تعذيب في السجون ، وأربع حالات تعذيب حتى الموت ، وتم تفجير أكثر من 15 منزل ، ونهب العديد من المحلات التجارية وملاحقات لنشطاء وسياسيين وإعلاميين وتشريد أكثر من نصف مليون نازح في خمس مديريات ( حرض وميدي ومستبا وحيران وبكيل المير ) .

 

ودعا محافظ حجة من لا زالوا تحت حكم المليشيا الحوثية إلى سرعة الانضمام إلى الشرعية ليتحقق النصر القريب بتعاون الجميع ، ويتم تطهير اليمن بالكامل من سيطرة المليشيا والقضاء عليها .

 

من جانبه أكد وكيل أول محافظة الحديدة الاستاذ / وليد القديمي أن مليشيا الحوثي ارتكبت جرائم لا أخلاقية في المحافظة ، وشردت أكثر من 1414 أسرة خلال هذه الفترة فقط ، ووصولهم إلى محافظة عدن وتم الاهتمام بهم وإغاثتهم ، كما مارست المليشيا القتل اليومي والتجنيد الاجباري لأبناء تهامة وخاصة الاطفال ، ونهبت المال العام والخاص وارتكبت جرائم لا تعد ولا تحصى .

 

من جهة أكد محافظ محافظة ريمة الشيخ / محمد علي صالح الحوري أن المليشيا شردت أكثر من 97 أسرة من منازلها خلال هذه الفترة فقط ، وأن أكثر من 2326 نازح هرب من المحافظة إلى المحافظات المحررة ، وتم اختطاف 250 مواطن وتم قتل ثلاثة مواطنين في السجون جراء التعذيب .

 

وأضاف " الحوري " أن المليشيا زجت بأكثر من 1192 من الاطفال في جبهات القتال ، وتم قتل 18 طفل في المعارك ، ونهب 61 من ممتلكات المواطنين وغيرها من الانتهاكات التي تمارس بشكل يومي ومستمر .

 

واستمعت اللجنة إلى تلك الانتهاكات الجسيمة ، وطالبت بعقد لقاء موسع بالسلطات المحلية لإقليم تهامة من أجل تسليم ملفات تلك الانتهاكات بالتفصيل وتقييدها في السجلات ورفعها إلى النيابات العامة والمحاكم المحلية والدولية .

 

كما جددت اللجنة دعوتها لكافة ضحايا الانتهاكات في كافة المناطق إلى التواصل مع أعضاء اللجنة من أجل رصد وتوثيق ما يتعرضون له من انتهاكات من أي طرف كان، وذلك من خلال تقديم الشكاوى ، عبر موقعها الالكتروني أو صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال فرقها الراصدة، والمتواجدة في كافة المحافظات ، وأن اللجنة تعمل على رصد والتحقيق في كافة الانتهاكات المتعلقة بالقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان في جميع المحافظات ومن كافة الأطراف .

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى