مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان يدين جرائم الميليشيات في عزلة الحيمة بتعز

مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان يدين جرائم الميليشيات في عزلة الحيمة بتعز

دان مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان الجرائم التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الإمامية بحق المدنيين في قرية عزلة الحيمة بمحافظة تعز .

 

وأكد المركز في بيان صادر عنه اليوم، أن ما تقوم به الميليشيات الحوثية بحق المدنيين في قرية الحيمة تعد جرائم حرب مكتملة الأركان ويحاسب عليها القانون الدولي .. مشيرة إلى أن الميليشيات ومنذ أربعة أيام تفرض حصار ظالم على سكان الحيمة بالتزامن مع قصف مكثف بالأسلحة الثقيلة تستهدف منازل المواطنين في القرية .

 

وأوضح المركز أن قناصة الميليشيات الحوثية قامت بعمليات قنص مباشر على المواطنين راح ضحيتها حتى الآن 18 مواطن، في حين هناك عشرات الجرحى الذين عجزت المنظمات على إنقاذهم بسبب استمرار الحصار .

 

وأضاف المركز في بيانه ان العملية العسكرية التي تقوم بها ميليشيات الحوثي على قرى الحيمه بتعز شملت تفجير منازل منها منزل المواطن سعيد الحربي أحد وجهاء القرية إلى جانب قتل عدد من المواطنين إثر تصديهم لمحاولة الهجوم على قريتهم .

 

ونقل المركز عن شهود عيان تأكيدهم نزوح ثلاث قرى بالكامل وهي دار الجلال والاكمة السفلى وشقب جراء الحصار والقصف التي تشنه الميليشيات الحوثية على أبناء الحيمة .. مشيراً إلى أن الميليشيات الحوثية عقب نزوح المواطنين إقتحمت قرية دار الجلال وفجرت منزل المواطن عبدالله هزاع كما أقتحمت اليوم منطقه الحدالي وقامت بتفجير مسجد القرية وزرعت عبوات ناسفة في محيط عدد من المنازل بهدف تفجيرها .

 

وطالب المركز في بيانه المجتمع الدولي وفي مقدمتهم مجلس الأمن في الامم المتحدة و المفوضية السامية لحقوق الإنسان بجنيف سرعة التدخل لإنقاذ المواطنيين من الجرائم التي يتعرض لها أبناء الحيمة .. مناشداً البعثة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل لإنقاذ المواطنين وتقديم العون والمساعدة السريعة .

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى