الجيش يطرق أبواب البيضاء من شبوة ونائب الرئيس يؤكد استمرار العمليات العسكرية

الجيش يطرق أبواب البيضاء من شبوة ونائب الرئيس يؤكد استمرار العمليات العسكرية

طرقت قوات الجيش الوطني اليوم الأحد أبواب محافظة البيضاء من اتجاه محافظة شبوة وسيطرت على عدد من المناطق.

وأكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن / علي محسن صالح /  استمرار التقدم العسكري لتحرير البيضاء في إطار استعادة الشرعية وبسط سيطرة الدولة على كامل تراب اليمن.

وشدد نائب الرئيس على ضرورة مضاعفة الجهود لتثبيت الأمن والاستقرار في المناطق المحررة بشبوة والعمل على تطبيع الأوضاع وتأمين حياة الناس وتلبية متطلباتهم وردع أي محاولات تخريبية.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي اجراه نائب الرئيس بمحافظ شبوة اللواء علي نب راشد الحارثي.

وبارك نائب الرئيس الانتصارات التي تحققت في شبوه بدحر ميليشيا الحوثي الإيرانية من عسيلان وبيحان واستمرار الجيش الوطني بعمليات التطهير لمختلف المواقع والاتجاه نحو محافظة البيضاء.

وثمن محسن التضحيات والدماء الطاهرة الزكية التي قدمها الأبطال في ميادين الشرف والرجولة، والدعم والمساندة المستمرة لدول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة.

هذا وكان قد وصلت قوات الجيش الوطني، أولى مناطق محافظة البيضاء، قادمة من بيحان التابعة لمحافظة شبوة، وتمكنت من تحرير اولى تلك المناطق.

وقال مصدر محلي لـ" الصحوة نت" ان قوات الجيش الوطني المسنودة بالمقاومة الشعبية تمكنت من تحرير منطقة شتار اولى المناطق التابعة اداريا لمحافظة البيضاء ومبنى مركز أمن مديرية نعمان وذلك بعد معارك عنيفة شهدتها المنطقة هذا اليوم.

وتأتي هذه العملية بعد ساعات من اعلان الجيش الوطني انطلاق عملية تحرير وادي خير آخر معاقل الميلشيات الحوثية في مديرية بيحان بمحافظة شبوة وعقبة القنذع الرابطة بين شبوة والبيضاء.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى