تقرير يرصد تفجير الحوثيين لـ"20" منزلاً وتهجير 83 أسرة في حجة منذ مطلع ديسمبر

تقرير يرصد تفجير الحوثيين لـ"20" منزلاً وتهجير  83 أسرة في حجة منذ مطلع ديسمبر

تتواصل اعمال القمع و التنكيل التي تمارسها ميليشيات الحوثي بحق أبناء محافظة حجة منذ انقلابهم على الشرعية بشكل وحشي وصل حد القتل المباشر وتفجير المنازل وانتهاك الحرمات زادت وتيرتها مطلع الشهر الجاري اثر انفجار الوضع بين شريكي الانقلاب.

ائتلاف المنظمات الحقوقية بالمحافظة كشف في تقرير له - حصل موقع الصحوة نت على نسخة منه- عن تورط الحوثيين في ارتكاب جملة من الجرائم بحق المواطنين خلال الاسبوع الاول من ديسمبر الجاري، شملت تفجير أكثر من 20 منزلاً وتضرر اكثر من 100منزل بجوارها بأضرار مختلفة بينها محال تجارية ، وإعدام وتصفية العشرات من بينهم مشائخ وقيادات في حزب المؤتمر ابرزهم الشيخ / اكرم الزرقة / وعدد من افراد اسرته ، واختطاف أكثر من 150 آخرين.

وكشف التقرير قيام المليشيا بتهجير أكثر من 83 أسرة من أبناء عزلة بني سراع التابعة لمديرية الشغادرة وتهجيرها بكافة أفرادها وحيواناتها وممتلكاتها ، بعد ان كانت المليشيات قد حاصرتها لأكثر من شهرين قبل مطلع ديسمبر الحالي، وقامت بقصف المنطقة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة من بينها دبابات، وفجرت منازل وأحرقت أخرى.

 

و أشار التقرير إلى اقتحام الميليشا لعدد من المنازل وترويع النساء والاطفال وإجبار المواطنين على دفع مبالغ مالية مقابل عدم تفجير منازلهم .

 

وفيما يتعلق بالمختطفين أكد التقرير أن الميليشيا اقتادت أكثر من 100مواطن بينهم وجاهات واعضاء من مجلس النواب ووكلاء في المحافظة ومشائخ من المؤتمر ، وأطفال ، اقتادوهم إلى سجونهم ومعتقلاتهم وتمارس بحقهم أصنافا من العذاب والتنكيل.

يأتي ذلك بعد ان كانت الميليشيات قد نفذت خلال نوفمبر الماضي حملات اختطاف بمختلف مديريات المحافظة بلغت أكثر من 50 حالة إختطاف، من بين المختطفين أطفال تم اختطافهم من الشوارع والزج بهم في معتقلات المليشيات ، وبحسب الائتلاف تكاد لا تخلو قرية او منطقة من انتهاكات الحوثيين و جرائمها التي لا تراعي اي اعراف او قوانين او شرائع  .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى