تحية لأبطال بيحان

تحية لأبطال بيحان


النصر يزهو  بأبطال ( ببيحان )

من حرروا أرضها حتى( عسيلان)


في فتية هم سراة الليل إذ هجموا

وفي النهار  تراهم  أسد  ميدان


تواعدوا و طلوع الفجر فانطلقوا

مثل الصقور  إذا حامت  وعقبان


فدمروا  البغي في  أوكاره غبشا

يصلون وكر العدا قصفا بنيران


تسربلوا الحزم و الإيمان في همم

تحني الجبال لهم  هاما  بإذعان


أنعم بجيش إلى التحرير وجهته

مضى  بعزم  يؤكده  بأيمان 


مضى إلى الحرب تسنده مقاومة

والكل في زحفه  يرنو ( لمران )


وللتحالف جهد بات  يعرفه

كل اليمانين مشفوعا بشكران


يا ( إبن باحاج) كن في الخلد مبتهجا

( فشبوة ) اليوم  قد ثارت  بشجعان


فقد بذلت  لها  روحا  مطهرة

غاليت في البذل تعطي خير أثمان


على الطريق مضى(الخشعي) مغتبطا

سما  شهيدا  على  تقوى و  إيمان 


كم من شهيد سقى بيحان من دمه

عسى الكريم يوافيهم برضوان


دم الشهيد ثمار  النصر  تتبعه

كالرعد يبرق  متبوعا  بأمزان


و من هنا( تعز) تزجي السلام لكم

تبارك النصر يغشى كل ( بيحان )


عما قريب لواء النصر في( نقم)

( صنعا) مساجدها  تشدو بآذان


                         
17ديسمبر 2017م..  تعز

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى