مليشيات الحوثي تبدأ حملة لإجبار الأهالي على تجنيد أبنائهم وإرسالهم للجبهات

مليشيات الحوثي تبدأ حملة لإجبار الأهالي على تجنيد أبنائهم وإرسالهم للجبهات

أفادت مصادر محلية في صنعاء ومحافظات إب والحديدة وحجة بأن قادة الميليشيا بدأوا في إجبار الأهالي على إرسال أبنائهم إلى جبهات القتال، بحسب ما نقلت صحيفة "الشرق الأوسط".


كما أكدت مصادر طبية في صنعاء "أن عشرات الجثث التي وصلت أخيراً لقتلى الحوثيين في الجبهات تعود في كثير منها لأطفال تحت السن القانونية أو لشبان في أوائل العشرينات"


وقال أولياء أمور لتلاميذ في مدارس صنعاء "إن نشاط عناصر ميليشيا الحوثي في أوساط التلاميذ أخذ منحى تصاعدياً في الفترة الأخيرة من خلال إلقاء دروس تمجد زعيم الجماعة وتحض على القتال وسط أنباء عن قيامهم بعمليات تجنيد دون علم الأهالي".


وفي مديرية فرع العدين غرب محافظة إب، قالت مصادر محلية إن الميليشيا تمارس ضغوطاً على الأهالي لإرسال أقاربهم إلى القتال في جبهات الساحل الغربي إلى جانب الجماعة التي باتت تعاني من انهيار قواتها بشكل متسارع على مختلف الجبهات.


وكان رئيس مجلس حكم الميليشيا الانقلابية صالح الصماد ومعه كبار قادة الحوثي في صنعاء كثفوا لقاءاتهم برجال القبائل في طوق صنعاء، ومع قادة التيارات والكتل السياسية الموالية للجماعة، وطلبوا منهم «رفد الجبهات بالرجال والمال.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى