المرصد الإعلامي يحمل الحوثيين المسؤولية الكاملة عن حياة صحفيي قناة "اليمن اليوم"

المرصد الإعلامي يحمل الحوثيين المسؤولية الكاملة عن حياة صحفيي قناة "اليمن اليوم"

حمل المرصد الإعلامي اليمني مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن الجرائم التي ترتكبها ضد الإعلاميين اليمنيين وآخرها احتجاز 41 من العاملين في قناة اليمن اليوم، منذ مطلع الشهر الجاري.

وقال المرصد في بيان  إنه "يتابع بقلق بالغ استمرار مليشيا الحوثي الانقلابية احتجاز عشرات الزملاء الإعلاميين العاملين في قناة "اليمن اليوم" منذ 6 أيام في مكتب القناة جنوب العاصمة صنعاء وسط ظروف غامضة تهدد حياتهم بالخطر".

وأشار إلى أنه "تلقى المرصد شكاوي من زملاءهم وأسر البعض منهم تفيد بانقطاع التواصل مع المحتجزين الذين يصل عددهم الى 41 إعلامياً أحتجزتهم المليشيا في أحد غرف مكتب القناة بعد مداهمتها والاعتداء على من فيها والسيطرة على القناة وايقاف بثها وتشغيلها في وقت لاحق من قبل المليشيا بصورة تعكس حقيقة هذه المليشيا الاجرامية التي تستهدف الصحفيين ووسائل الاعلام بصورة ممنهجة منذ اجتياحها للعاصمة صنعاء في سبتمبر 2014م".

ودان المرصد الاعلامي اليمني "الاعتداءات والجرائم التي ترتكبها المليشيا بحق هؤلاء الاعلاميين المحتجزين إلى جانب من سبقهم من الصحفيين المختطفين لأكثر من عامين ويعانون صنوف أنواع التعذيب النفسي والجسدي".

وطالب في بيانه "المنظمات الدولية المهتمة بحقوق الإنسان والحريات الصحفية للعمل على الإفراج عن زملاءنا الاعلاميين المحتجزين في مكتب قناة اليمن اليوم ومن سبقهم".

وحمل المرصد مليشيا الحوثي المسئولية الكاملة عن هذه الجرائم ضد الإعلاميين والأخطار التي تهددهم خاصة وأن بينهم كبار السن ويعانون من الأمراض بالإضافة لما يتعرضون له من تهديدات تمس حياتهم وظروف إحتجاز سيئة للغاية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى