المخلافي: المرجعيات قاعدة صلبة لسلام لا يحمل بذور حرب

المخلافي: المرجعيات قاعدة صلبة لسلام لا يحمل بذور حرب

جدد نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية الدكتور / عبدالملك المخلافي، جدد حرص الحكومة الدائم على السلام الذي يتوق له كافة ابناء الشعب اليمني المبني وفق المرجيعات، مشيراً الى ان هذه المرجعيات تشكل قاعدة صلبة للسلام الذي لا يحمل بذور حرب قادمة.

 

جاء ذلك خلال لقائه اليوم في العاصمة السعودية الرياض سفير المملكة المتحدة لدى بلادنا "أدموند بروان".

 

وفي اللقاء استعرض وزير الخارجية المخلافي خلال اللقاء تطورات الاوضاع على الساحة اليمنية ومعاناة ابناء الشعب اليمني جراء الحرب والحصار التي تفرضها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية وما تسببت به من قتل وتشريد الالاف من المدنيين.

 

ولفت وزير الخارجية الى التجاوزات الخاطئة التي ترتكبها المليشيا الانقلابية والتي كان اخرها التشكيل غير الشرعي لما يسمى حكومة انقاذ في صنعاء ..مؤكداً ان مثل التجاوزات الخطيرة تتطلب من الدول الراعية للمبادرة الخليجية والدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن ممارسة مزيداً من الضغط على تلك المليشيا الجنوح للسلام والتنفيذ الفوري والغير مشروط للقرار 2216.

 

 وعلى ذات الصعيد.. أكد مصدر رفيع في الحكومة اليمنية أن الحكومة تلقت وعداً من مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد، بإجراء تعديلات على صيغة خريطة الطريق حول المشاورات السياسية بين الأطراف اليمنية، لتنسجم مع المرجعيات الثلاث.

 

واشار المصدر الى أن  الحكومة تنتظر عودة ولد الشيخ لتسلم الصيغة النهائية لخريطة الطريق ودراستها والتوافق حولها ومن ثم الاتفاق على موعد محدد للعودة إلى المشاورات بحسب ما نقلته.. صحيفة عكاظ عن المصدر..

 

وتجدد الحكومة تمسكيها بالمرجعيات باعتبارها الضامن الوحيد لسلام دائم في عموم المحافظات اليمنية.

وكان قد رفضت الحكومة اليمنية خارطة ولد الشيخ باعتبارها تخالف المرجعيات المتفق عليها.

 

*الصحوة نت | متابعة خاصة

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى