وزير الخارجية الأمريكي: مقتل "صالح" قد يدفع اليمن نحو السلام او إلى "حرب أشد ضراوة"

وزير الخارجية الأمريكي: مقتل "صالح" قد يدفع اليمن نحو السلام او إلى "حرب أشد ضراوة"

 قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس، الثلاثاء "إن من السابق لأوانه معرفة تأثير مقتل صالح على سير الحرب في اليمن.

 

وأضاف "إن هذا قد يدفع الصراع صوب مفاوضات سلام تدعمها الأمم المتحدة أو تحوله إلى حرب أشد ضراوة.

 

 وكان ماتيس حسب وكالة رويترز التي نقلت تلك التصريحات -يتحدث للصحفيين على متن طائرة عسكرية في الطريق إلى واشنطن بعد رحلة قصيرة إلى الشرق الأوسط وجنوب آسيا.

 

وقتل صالح في هجوم يوم الاثنين على يدد حلفائه الحوثيين، المتحالفين مع إيران، بعد أن أعلن فض تحالفه معهم ووجه رسالة للتحالف العربي، بإمكانية فتح صفحة جديدة معهم. وهو ما رحب به التحالف على الفور.

  

ورجح وزير الدفاع الأمريكي إن مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح سيؤدي على الأرجح، في المدى القصير، إلى تدهور الوضع الإنساني البائس بالفعل في هذا البلد.

 

وقال ماتيس إن شيئا واحدا أعتقد أن بوسعي أن أقوله بمزيد من القلق وربما الترجيح وهو أن الوضع بالنسبة للأبرياء هناك، الجانب الإنساني، سوف يتدهور على الأرجح في المدى القصير. ولم يوضح سببا لذلك.

 

وأضاف لذلك فإن هذا هو المجال الذي ينبغي لنا جميعا أن نشمر عن سواعدنا فيه. الآن، ماذا ستفعلون بخصوص الدواء والغذاء والمياه النظيفة والكوليرا"؟

 

وأردف: أعتقد أنه يتعين زيادة التركيز على الجانب الإنساني في الوقت الحالي.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى