الرئيس هادي يبحث مع ولد الشيخ سبل إجلاء موظفي الأمم المتحدة من صنعاء

الرئيس هادي يبحث مع ولد الشيخ سبل إجلاء موظفي الأمم المتحدة من صنعاء

بحث الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي مع المبعوث الأممي إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد تطورات الأوضاع الأخيرة في العاصمة صنعاء.

 

وتطرق اللقاء إلى ضرورة بذل مساعي وجهود مشتركة لإجلاء الرعايا وموظفي الامم المتحدة والمنظمات الدولية من العاصمة صنعاء حفاظاً على سلامتهم في ظل الظروف الراهنة.

 وأشاد هادي بمساعي الأمم المتحدة المبذولة نحو السلام الذي ينشده اليمنيون، مؤكداً أن الشرعية قدمت تنازلات تباعاً إنطلاقاً من مسؤولياتها الوطنية والاخلاقية تجاه الشعب، والتي قوبلت دوماً بالتشدد والرفض من قبل المليشيا الانقلابية.

في السياق.. قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن الآلاف من سكان العاصمة صنعاء عالقون في منازلهم، مع القليل من الطعام أو الماء، ولا يستطيعون الخروج خوفاً من الاشتباكات بين المتمردين الحوثيين وقوات  صالح والمستمرة منذ الأربعاء الماضي.

وأوضح مكتب اللجنة في اليمن عبر حسابها في تويتر، أن النساء الحوامل لا يستطعن الوصول إلى المستشفى خوفاً على حياتهن، ووصف الوضع بالمرير.

من جهتها قالت منظمة أطباء بلا حدود إن المستشفيات المدعومة منها في صنعاء أُعيد فتحها بشكل جزئي بعد إغلاقها بسبب الاشتباكات، لكنها أشارت إلى أنه ورغم ذلك فلا يزال العديد من المرضى غير قادرين على الوصول إليها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى