قيادي في المقاومة: مواقع المليشيا بـ" أرحب" أصبحت في مرمى نيران الجيش

قيادي في المقاومة: مواقع المليشيا بـ" أرحب" أصبحت في مرمى نيران الجيش

قال القيادي بالمقاومة الشعبية في صنعاء الشيخ / عادل الهيال / "إن قبائل طوق صنعاء تنتظر بحماس كبير وصول قوات الجيش الوطني والمقاومة إلى مديرية أرحب شمال العاصمة صنعاء المختطفة، من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية".

وأضاف الهيال في تصريح نقلته صحيفة "المدينة" السعودية إن مديرية أرحب أصبحت فى مرمى نيران المقاومة والجيش الوطني" مشيرا  "مليشيات الحوثي تقوم بتفجير بيوت المواطنين داخل أرحب ونهم، وتنهب الممتلكات الخاصة بالمواطنين".

وأشار "أن تفجير المنازل آخر وسيلة يقومون بها، نظرًا لضعف قواتهم وانكسارهم أمام قوات الجيش الوطني مضيفاً "نحن مستعدون للحسم في أقرب وقت، ولكن تحكمنا بعض الخطط، التي توضع من قبل القيادة العليا للشرعية والتحالف".

وكشف أن قبائل طوق صنعاء مع الشرعية، وأعلنت تأييدها وجرت اتصالات عديدة بين قيادات الجيش الوطني ومشايخ القبائل، الذين أكدوا وقوفهم التام والمطلق مع قيادة الشرعية، واستعدادهم التام لفتح وتمهيد الطريق أمام تقدم الجيش الوطني والمقاومة الشعبية إلى أرحب.

وفي سياق متصل.. قالت مصادر عسكرية "إن قوات الجيش الوطني دفعت بقوات إضافية إلى منطقة مسورة لتعزيز قوات الجيش التي تتقدم باتجاه منطقة نقيل بن غيلان المطلة على مطار صنعاء الدولي".

ونقلت صحيفة "البيان" الإماراتية عن المصادر " أن القوات باتت على مسافة 7 كليو مترات من مديرية أرحب التي تشرف على مطار العاصمة، وتعد إحدى بواباتها المهمة".

وأفادت المصادر "أن الانقلابيين أقاموا سلسلة من الخنادق وبدأوا بزراعة حقول الألغام في أطراف المديرية استعداداً لتقدم الجيش الوطني".

وتدور معارك مستمرة في جبهة نهم شرق صنعاء ضمن عملية عسكرية واسعة تهدف للتقدم نحو مواقع جديدة تسيطر عليها ميلشيات الحوثي وصالح الإنقلابية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى