مركز أبحاث بريطاني: إيران تعمل على تدمير اليمن وإرسال الزوارق المفخخة

مركز أبحاث بريطاني: إيران تعمل على تدمير اليمن وإرسال الزوارق المفخخة


اتهم مركز «أبحاث النزاعات المسلحة» في لندن إيران بالعمل على زعزعة الاستقرار وتدمير اليمن، مؤكداً أن التكنولوجيا الإيرانية التي تسلمها الانقلابيون كمساعدات تنوعت بين طائرة دون طيار نوع «الدرون»، وأطلق عليها الحوثيون «قاصف»، وزعموا أنهم صنعوها، وتبين لاحقا أنها طائرات إيرانية من نوع «أبابيل.


وقال التقرير إن الزوارق البحرية المفخخة، التي يتم التحكم بها عن بعد، استخدمت في عدة عمليات ضد سفن الإغاثة وسفن المراقبة الدولية لقوات التحالف، كانت هي الأخرى تأتي من إيران ولم تستخدم إلا بعد تسعة أشهر من بداية الحرب".


واتهم المركز طهران بمواصلة مخالفة قرار مجلس الأمن رقم 2216 وخرقه بإرسال السلاح إلى ميليشيات الحوثي والمخلوع.


وأكد أن إيران لم تتوقف عن دعمها لميليشيا الحوثي منذ سيطرتهم على صنعاء وحتى اللحظة بالرغم من الجهود الدولية والقرارات ذات الصلة لمنعها، كما تورطت في تسليح وتدريب الحوثيين.


 مشيرا إلى أنها دعمت الحوثيين في جبهات القتال وزودتهم بصواريخ باليستية بعيدة المدى تم تهريبها واستخدمت لضرب الأراضي السعودية؛ ومنها المحاولة الفاشلة لاستهداف مكة المكرمة".

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى