رئيس إعلامية اصلاح تعز يدعو الى عدم الانجرار للمعارك الجانبية التي تخدم أعداء المدينة

رئيس إعلامية اصلاح تعز يدعو الى عدم الانجرار للمعارك الجانبية التي تخدم أعداء المدينة


قال رئيس الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح بتعز أحمد عثمان إن البطولة الأسطورية التي تسجلها تعز جيشا ومقاومة وحاضنة شعبية تقتضي أن لا ينجر شباب المقاومة حزبيين ومستقلين لمعارك جانبية و أن يبتعدوا عن ترديد ونشر الإساءات لقوى سياسية و أحزاب وشخصيات وطنية وعسكرية منخرطة في عمق معركة المقاومة والتحرير.

 

جاء ذلك في منشور له على صفحته "بالفسيبوك".

 

 ودعا  عثمان، شباب المقاومة الى عدم الإنجرار في معارك جانبية تخدم أعداء تعز وخصوم اليمن.

 

وتأتي هذه الدعوة في ظل  حملات يقودها بعض ناشطي تعز ضد بعض قادة الجيش والمقاومة في تعز.

 

وفي هذا الصدد.. أكد عثمان أن من يتفرغ لمشروع الردح والتشوية لأطراف المقاومة  وشخصياتها لا يملك مشروعا وطنيا ، وهو بذلك يغرد خارج السرب الوطني و يقف في خدمة أعداء تعز وخصوم اليمن  بعلم أو بدون علم بحسن نية أو بسوء نية.

وبخصوص منشور سابق لأمين عام التنظيم الشعبي الناصري عبدالله نعمان، الذي قال فيه أن مشروع الإصطفاف لإستعادة الدولة المختطفة من الإنقلابيين أكبر من المشاريع الساعية الصغيرة وأصحابها، أشاد عثمان بما أورده نعمان، داعياً فيه الجميع الإبتعاد عن كل ما يشوش مشروع استعادة الدولة والانتقال لبناء الدولة الإتحادية الجامعة لكافة اليمنيين على أساس المواطنة المتساوية وسيادة القانون.

 

وأعتبر رئيس إعلامية الإصلاح ذلك بمثابة توجه صادر لكل الأحزاب السياسية وفي مقدمتها أحزاب المشترك ، مشدداً على ضرورة أن يكونوا جميعاً عند مستوى المعركة الوطنية داعياً الى أن يلتفت كل منهم لإصلاح هفواته أينما كانت.

وقال عثمان أن مسؤولية الجميع هو اتخاذ موقف جاد ومسؤول امام الكتابات المنفلتة والتحريضية التي تعمل خارج إملاء الواجب وخارج الزمن الوطني الرفيع الذي يسجل فيه رجال ونساء وشباب تعز صفحات ناصعة من الفداء والتجرد ونكران الذات.

 

وشدد على ضرورة أن يستشعر الجميع المسؤولية و يدركوا أن الدماء التي تسيل تقتضي ان يرتقي الجميع بأرواحهم و أقلامهم ومواقفهم الى مستوى يليق بتضحيات تعز ودماء الشهداء وما تريده اليمن.

 مضيفاً: فاليمن تنظر الى تعز كحادية الركب فلا تخيبوا آمال اليمن بهفوات الصغار و سلبيات بعض الكبار.

 

ويعد هذا دعوة صريحة من اصلاح تعز  لجميع أبناء المحافظة الى ترك المهاترات الاعلامية وتوحيد الجهود في سبيل تحرير المحافظة من مليشيا الحوثي والمخلوع.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2016 م

الى الأعلى