رابطة أمهات الحديدة تستنكر صمت المنظمات الحقوقية تجاه ما يتعرض له المختطفون

رابطة أمهات الحديدة تستنكر صمت المنظمات الحقوقية تجاه ما يتعرض له المختطفون

استنكرت أمهات المختطفين في الحديدة إستمرار اختطاف واخفاء أبنائنا المختطفين داخل سجون جماعة الحوثي وصالح المسلحة الذين أخذوا من بيوتهم ومقار أعمالهم بدون وجه حق، وتعرضهم لإنتهاكات ضد حقوق الإنسان من تعذيب واعتداء مستمر وممنهج، و تجويع وتعطيش، وقطع تواصلهم بأهلهم وذويهم.

وأدانت الرابطة في بيان لها في وقفة احتجاجية بالحديدة وبشدة ما حدث للمختطفين داخل السجن المركزي بصنعاء من اقتحام العنابر بالسلاح والرصاص الحي ومسيلات الدموع بعد محاصرتهم، ونقل "80" مختطفا إلى جهة مجهولة دون إبداء أسباب من وراء ذلك.

ودانت الرابطة الصمت المستمر لجميع المنظمات الحقوقية والإنسانية، وكل من بيده الحل لما يحدث لأبنائنا المختطفين والمخفيين قسراً في سجون الحوثي وصالح.

وناشدت الرابطة كل المنظمات الحقوقية والإنسانية بمساندتنا ومناصرتنا في قضية أبنائنا المختطفين والمخفين قسرا ونؤكد على ضرورة العمل الجاد والسعي الحثيث لإنقاذ أبنائنا المختطفين والمخفين قسرا بإطلاق سراحهم بدون قيد أو شرط، ونحمل الحوثيين مسؤولية سلامة وصحة جميع أبنائنا المختطفين والمخفين قسرا داخل سجونها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى