أزمة في برشلونة بسبب ميسي الإيراني

أزمة في برشلونة بسبب ميسي الإيراني

ساهم ليونيل ميسي، في فوز برشلونة أمس السبت، على مالاجا (2-0)، بعدما صنع الهدف الثاني، الذي أحرزه أندريس إنيستا، في المباراة التي جرت ضمن الجولة التاسعة من الليجا.

 

وفي ظل مشاركة ليونيل ميسي، على أرض الملعب، كان يتواجد ميسي آخر، في مدرجات ملعب "كامب نو".

 

وشهدت المدرجات، تواجد الشاب رضا باراستيش الملقب بـ"ميسي الإيراني"، وهو الذي اشتهرت صورته، خلال عام 2017؛ بسبب التقارب الشديد في الشبه بينه، وأسطورة النادي الكاتالوني.

 

وزار الشاب الإيراني برشلونة لمشاهدة مباراة الفريق أمام مالاجا، وخلال زيارته تدخلت الشرطة المحلية لحمايته من تجمهر المواطنين حوله من أجل التقاط الصور معه، اعتقادًا منهم بأنَّه ليونيل ميسي الحقيقي.

 

وقال رضا خلال لقائه بالصحافة بعد المباراة،: "في أول مرة قررت فيها أن أرتدي ملابس رياضية لالتقاط الصور. كان والدي أول من شجعني على ذلك".

 

وتابع: "كنا نشاهد مباراة الأرجنتين وإيران، حينها أحرز ميسي هدفًا في الدقائق الأخيرة، ما تسبب في خروج إيران من كأس العالم، ورفض وقتها والدي عودتي للمنزل؛ بسبب هذا الهدف في ظل الشبه الكبير بيني وميسي".

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى