إستياء شعبي في إب عقب إعدام الحوثيين لشاب في القفر

إستياء شعبي في إب عقب إعدام الحوثيين لشاب في القفر

 

في جريمة جديدة أقدمت مليشيات الحوثي والمخلوع  على اعدام شاب بمديرية القفر بحجة تأييدة للشرعية وانخراطه في الجيش.

 

 

مصادر محلية بمديرية القفر أكدت بأن مليشيات الحوثي فتحت النار على الشاب " عبدالجليل سعيد على جربان " وأصابته طلقة في ساقة اليمني وتركته ينزف دما حتى الموت ومنعت أي مواطنين من اسعافه حتى تأكد لهم موته .

 

 

وبررت المليشيات الانقلابية جريمتها بأن الشاب جربان وهو نجل أحد مشايخ ووجهاء القفر   بالقول بأن جربان سبق وأن التحق بالجيش الوطني وسافر الى مأرب وقاتل ضد الإنقلاب حد زعمهم .

 

 

يذكر أن المليشيا الانقلابية سبق و أن اقتحمت منزل والد الشاب جربان بالقفر ونهبت محتوياته وروعت الأطفال والنساء.

 

 

ولاقت الجريمة استياء شعبي بالقفر  والتي تعاني بوجه خاص من استهداف ممنهج من قبل الإنقلابيين وتعتبرها خزان بشري لتغذية حربها وعدوانها ضد الشعب اليمني.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى