نائب الرئيس من مأرب: ثورة الـ14 من أكتوبر تُعد أحد أعظم ثورات التحرر

نائب الرئيس من مأرب: ثورة الـ14 من أكتوبر تُعد أحد أعظم ثورات التحرر

قال نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح "إن ثورة الـ14 من أكتوبر تُعد أحد أعظم ثورات التحرر في التاريخِ الإنساني في وجه الاستعمارِ البغيض".

 

وأضاف في كلمة ألقاها في الحفل الذي نظمته السلطة المحلية بمحافظة مارب، وبرعاية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، بمناسبة الذكرى الـ 54 لثورة الـ 14 من أكتوبر1963، تأتي مناسبة ثورة أكتوبر والشعب اليمني وجيشه الوطني البطل ومقاومته الشعبية الباسلة يخوضون غمار حرب مقدسة ضد أسوء عصابات التاريخ إجراميةً.

 

وأشار إلى أن مليشيا الحوثي الطائفية أرادت أن تعيد عجلةَ التاريخ إلى الوراء وجلبت على أبناء الشعب اليمني في المحافظات التي ترزح تحت سطوتها القمعية ثالوثَ الجهلِ والفقر والمرض".

 

وعبر نائب رئيس الجمهورية عن تقديره لمحافظة مأرب التي احتضنت كلّ اليمن، وكانت السباقة في مقاومة الكهنوت، وأنها كانت بمثابة قلب الجمهورية وحصنها المنيع فلها كل الشكرِ وكل التحيةِ ولكل مدينةِ ومحافظةِ فتحت أبوابها وقلوب أبنائها لكل اليمنيين"

 

ونوه نائب رئيس الجمهورية إلى الدور الكبير للأشقاء في دول التحالف.. معبراً عن الشكر والتقدير لهذه الدول بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة ولكل الدول الشقيقة والصديقة التي وقفت إلى جانب الشرعية الدستورية.

وأشاد نائب الرئيس بجهود الجيش وتضحياته التي ستسجل بأحرف من نور وسيخلد التاريخ تلك الدماء الطاهرة الزكية النقية، منوها إلى إن المليشيات تعمل على استنساخ جيش طائفي يشابه الحرس الثوري الإيراني.

 

ودعا نائب الرئيس كل قيادات وكوادر حزب المؤتمر الشعبي العام إلى اليقظة والاصطفاف مع أبناء الشعب اليمني العظيم في محاربة الحوثيين، منوهاً إلى ممارساتهم ونقضهم للعهود والمواثيق ومصادرة مؤسسات ومقدراتِ الدولة ومعدات ومخزونات القوات المسلحة والمال العام والمعونات الإنسانية لصالح قياداتها.

 

من  جهته قال محافظ محافظة مارب اللواء سلطان العرادة أن ثورة الـ14 من أكتوبر تعد واحدة من أعظم ثورات التحرر العربي".

وأشار إلى أن ما آلت إليه الأوضاع في اليمن من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه في مختلف الأصعدة هي نتيجة حتمية للسياسات الخاطئة للأنظمة المتعاقبة".

تخلل الحفل العديد من الوصلات الغنائية المعبرة عن ثورة 14 أكتوبر وقصيدة شعرية نالت استحسان الحضور.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى