القوى السياسية المساندة للشرعية في تعز: استهداف إصلاح عدن عمل يسيء للشرعية

القوى السياسية المساندة للشرعية في تعز: استهداف إصلاح عدن عمل يسيء للشرعية

قال تحالف القوى السياسية المساندة للشرعية في محافظة تعز إن استهداف إصلاح عدن وقياداته وكوادره  أعمال خارجة عن القانون ومسيئة للشرعية وللقوى المساندة لها في ظروف المواجهة مع قوى الانقلاب التي تسعى لتدمير أسس الجمهورية والعودة باليمن الى عصور سحيقة تحت هيمنة القوى الإمامية الكهنوتية.

وأضافت الأحزاب في بيان لها تلقى موقع "الصحوة نت" على نسخة منه، أضافت " أن تلك التصرفات تضعف قوى الشرعية وتضر بأجندتها الرامية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية المنشودة طبقا لمخرجات الحوار الوطني ويسيئ الى سمعة الجهاز الأمني بعدن، ويخل بالأمن والاستقرار والسكينة العامة في العاصمة المؤقتة عدن.

ودعت أحزاب تعز الرئيس عبدربه منصور هادي وحكومته إلى التصدي لهذه الاعمال الطائشة والمخلة بالأمن والاستقرار في المحافظات المحررة وسرعة التحقيق في هذه الحادثة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .

كما دعت كافة القوي السياسية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني المحلية والخارجية الى القيام بواجبها الإنساني ازاء كل الانتهاكات التي تطال الحقوق والحريات العامة في اليمن ومنها ما يحدث لأعضاء التجمع اليمني للإصلاح في عدن .

وجاء في البيان "في الوقت الذي فيه يحتفل شعبنا اليمني بأعياد الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر، وتتهيأ الجماهير في مختلف محافظات الجمهورية للاحتفاء بالذكرى الرابعة والخمسين لثورة الرابع عشر من أكتوبر الأبية التي أنهت الوجود الاستعماري؛ وفي هذا الجو المبتهج بأعياد ثورة قضت على الاستبداد الكهنوتي وعلى الاستعمار وفي ظرف تخوض فيه القوى المساندة للشرعية ومنها التجمع اليمني للإصلاح معارك طاحنة ضد الانقلابيين على الشرعية نفاجأ بنبأ قيام عناصر أمنية تتبع إدارة الامن بعدن بمداهمة منزل الأمين المساعد للمكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة عدن فجر هذا اليوم الاربعاء الموافق 11 أكتوبر واعتقاله من منزله وكذا اعتقال عدد آخر من الأعضاء وإغلاق مقر الفرع الواقع في منطقة القلوعة بمديرية التواهي .

وكان إصلاح عدن قد حمل أمن عدن المسؤولية الكاملة وطالب بسرعة الإفراج عن المعتقلين ومحاسبة من تورط باعتقالهم.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى