الحوثيون يقتحمون "المصحة النفسية" في إب ويطردون المرضى ويحولونها إلى سجن

الحوثيون  يقتحمون "المصحة النفسية" في إب ويطردون المرضى ويحولونها إلى سجن

اقتحمت مليشيات الحوثي الانقلابية المصحة النفسية في محافظة إب وسط اليمن ، في مشهد وصف بالهمجي والمنافي للقيم والأخلاق الإنسانية.

وقالت مصادر محلية لـ"الصحوة نت" إن مليشيا الحوثي أقدمت على اقتحام المصحة النفسية والكائنة في محيط إصلاحية السجن المركزي بمدينة إب يوم أمس وطردت المرضى النفسيين.

وأضافت المصادر أن المليشيا الإنقلابية حولت المصحة النفسية إلى سجن جديد بحجة أن السجن المركزي لم يعد يتسع للسجناء حيث يمتلئ بقرابة 1800 سجين بينهم مختطفين من أبناء المحافظة خطفوا من الطرقات العامة ومن منازلهم وآخرين خطفوا أثناء مرورهم بنقاط المليشيا الإنقلابية.

وبحسب المصادر فإن طاقة السجن الإستيعابية تصل إلى 800 سجين وترفض المليشيا الإفراج عن المختطفين وأيضا سجناء آخرين لديهم أوامر قضائية بالإفراج عنهم.

وأوضحت المصادر بأن المليشيات أخلت سبيل عدد من السجناء النفسيين"المجانين" وأبقت على البعض الآخر في فناء المصحة بعد نهب معدات وأدوية ومستلزمات تبرع بها تجار وميسورين.

وقال مدير المصحة النفسية د.عبدالله طامش على صفحته الرسمية في موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك ، قال : "مرارة شديدة شعرت بها عندما وجدت أن لا قيمة لشهاداتي ولا لمنصبي كمدير للمصحة وأنا أشاهدهم يستولون على المصحة ويخرجون المرضى ويدخلون مساجينهم مكانهم دون أي اعتبار لي ولا لتخصصي ودون أخذ رأيي أو موافقتي".

 

وتعج سجون المحافظة الخاضعة لسلطات الانقلابيين بالمئات من المختطفين السياسيين ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي ومعارضي الانقلاب مر على بعضهم أكثر من عامين ونصف العام.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى