مليشيا الحوثي تحتجز نساء مسنات مع أطفالهن في نقاط تفتيش بالبيضاء

مليشيا الحوثي تحتجز نساء مسنات مع أطفالهن في نقاط تفتيش بالبيضاء

أقدمت المليشيا الانقلابية  على إيقاف مسنة في الثمانين من عمرها، ومنعها من السفر في نقطة بمديرية السوادية التابعة لمحافظة البيضاء وإجبارها على العودة إلى صنعاء.

وقال الناشط الحقوقي الشيخ / محسن ثامر – نجل المسنة وأحد الشخصيات الاجتماعية بمحافظة المحويت أنه اتصل بوالدته في نقطة تفتيش، وهي تجهش بالبكاء الشديد بعد إنزالها إلى جانب امرأتين آخريتين مع أطفالهن كن على متن سيارة أخرى، وتركتهن المليشيا على قارعة الطريق لأكثر من 10 ساعات، وبعد ذلك تم إبلاغهن بالعودة إلى صنعاء دون أن يقوموا بتوفير وسيلة نقل .

وأكد ثامر في صفحته على الفيس بوك أن والدته التي تجاوزت الثمانين عاماً وطفلاً يبلغ من العمر 12 عاماً، إضافة إلى عائلتين مع أولادهن، عُدن مشياً على الأقدام بعد العاشرة ليلا، حتى تجاوزن مدينة السوادية  ، وبعد تجاوز والدته والعائلتين الأخريتين لمدينة السوادية، تبرع سائق سيارة هايلوكس بإيصالهن إلى صنعاء مقابل دفع مبلغ مالي كبير تم دفعه له.

وتتعارض هذه الممارسات التي يرتكبها الحوثيون مع قيم وعادت اليمنيين القبلية والعربية الأصيلة التي تعلي من شأن المرأة، وتمنع تعريضها للتوقيف أو التفتيش، وترى ذلك عيباً أسوداً ، خاصة بعد تجرد المليشيا الواضح من كل القيم والأخلاق والمبادئ الدينية، والعادات والأعراف القبلية التي تحترم المرأة وتحافظ على كرامتها.

ويشكو المسافرون من انتهاكات يتعرضون لها خلال انتقالهم إلى المحافظات المحررة، وتعريضهم لتحقيقات مطولة، واختطافات، ومنع مسافرين من مواصلة سفرهم، وهي انتهاكات تمارسها المليشيا منذ ثلاث سنوات.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى