الحكومة تقول إنها قررت دمج القوات التي تشكلت على أُسس مناطقية

الحكومة تقول إنها قررت دمج القوات التي تشكلت على أُسس مناطقية

أستغرب رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر حول ما تم تحريفه من كلمته التي القاها بحفل ذكرى 26 سبتمبر في العاصمة المؤقتة عدن.

وقال بن دغر في منشور له على صفحته الرسمية "بالفيسبوك"، قال إن قرارنا واضح وهو قرار دمج الوحدات العسكرية والأمنية التي تشكلت في المناطق المحررة في ظروف معينة، وعلى أساس مناطقي واضح.

وأضاف يعرف القاصي والداني أي مستوى حاد من الخلافات قد بلغ الأمر بهذه الوحدات، لولا حكمة الرئيس وتعاون الأشقاء في التحالف.

وكانت مواقع اخبارية قد زعمت أن بن دغر قال إنه سيتم دمج قوات العسكرية والأمنية مع قوات معادية في إشارة إلى قوات المخلوع والحوثي.

وأكد بن دغر أن القرار يهدف إلى بناء وحدات تتكون من أفراد لا ينتمون إلى منطقة محررة بعينها بل إلى كل المناطق المحررة، وحدات لا تحكمها عصبية مناطقية أو سياسية، هو الأساس في تكوين كل جيوش العالم والمؤسسات الأمنية، حسب قوله.

وأوضح أنه جرى حديث مطول في هذا الموضوع منذ عامين تقريباً، بين الرئاسة والحكومة وقادة القوات المسلحة والأمن، ولدى الجميع قناعة تامة بهذا القرار، مشيراً أنه سيتم تطبيقه بهدف رئيس هو رفع مستوى الإعداد والتكوين والتأهيل في مواجهة العدو وهزيمته.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى