مجلس شباب الثورة بحضرموت يحتفي بذكرى ثورة 26 سبتمبر

مجلس شباب الثورة بحضرموت يحتفي بذكرى ثورة 26 سبتمبر

 

احتفل مجلس شباب الثورة السلمية بمحافظة حضرموت، مساء أمس الثلاثاء، بمدينة المكلا، بالذكرى الـ 55 لثورة 26 سبتمبر المجيدة.

وفي الحفل لذي بدئ بالسلام الجمهوري أكد شباب ثورة 11 فبراير بمحافظة حضرموت تمسكهم بالنظام الجمهوري ومبادئ وقيم الثورة محذرين من التفريط فيها والعودة لماقبل 1962م.

ودعا مجلس شباب الثورة بحضرموت في كلمة ألقاها عضو قيادة المجلس محمد باجابر الشعب اليمني إلى الحفاظ على ثورة 26 سبتمبر كقيمة وطنية غير قابلة للتفريط "إذ لا نقيض لها أو بديل عنها إلا العودة لما قبل سبتمبر ١٩٦٢ بكل ما يعني ذلك من تخلف وكهنوت ورجعية ".

وقال إن ذكرى الثورة هذا العام تحولت من شعلة باهتة وأغان وطنية إلى أيقونة وطنية في كل قلب وعلى كل لسان كنتيجة طبيعية لمعاينة الإمامة على أرض الواقع بعد الإنقلاب على الدولة".

وأضاف أن ثورة فبراير كانت بمثابة تصحيح مسار الحلم الجمهوري حين انزلق به النظام من خطه الطبيعي كنظام جمهوري لا حكم فيه إلا للشعب، إلى محاولة فاشلة لتوريث الحكم في العائلة.

ودعا مجلس شباب الثورة الحكومة الشرعية أن تكون بمستوى المسؤولية وبمستوى اللحظة السياسية والتاريخية الفاصلة التي يقاتل من أجلها اليمنيون في مجابهة الامامة الجديدة ويسكبون لأجلها أنهار الدماء وعظيم التضحيات.

وكان عضو مجلس شباب الثورة المهندس محمد عبدالله بالطيف قد ألقى كلمة ترحيبية قال فيها إن ذكرى ثورة سبتمبر تأتي هذا العام في ظروف غير اعتيادية تمنحها قيمة إضافية وتجعل الالتفاف حولها أمرا حتميا.

وأضاف بالطيف "إن ثورة 11 فبراير كشفت عظم الخطر الذي بات يشكله نظام صالح وعائلته على النظام الجمهوري وثورة سبتمبر ثم مالبثت الأحداث أن كشفت حقيقة هذا الخطر".

وتابع بالطيف " إننا نعلنها ههنا من وسط مدينة المكلا مدوية أنه لاخيار إلا خيار الجمهورية ولن نسمح بعودة الإمامة تحت أي شعار أو تسوية سياسية".

تخلل الحفل وصلتين انشاديتين قدمهما الفنانين محمود عبدهود وأيمن صابر ، إضافة إلى قصيدة ثورية أثارت تفاعل الحضور ألقاه الشاعر علي بابسر.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى