وفاة القيادي في إصلاح الحديدة "الحشيبري" تحت التعذيب في سجون ميليشيات الحوثي

وفاة القيادي في إصلاح الحديدة "الحشيبري" تحت التعذيب في سجون ميليشيات الحوثي صورة القيادي في إصلاح الحديدة "محمد الحشيبري"

توفي القيادي في إصلاح الحديدة "محمد الحشيبري" تحت التعذيب في سجون ميليشيات الحوثي وصالح بعد تسعة أشهر من اختطافه بالمحافظة غرب اليمن.

وقالت مصادر محلية "أن القيادي في التجمع اليمني للإصلاح بمديرية القناوص محمد حشيبري "43عام" قتل تحت التعذيب بعد أن اختطفته ميلشيات الحوثي وصالح في شهر مارس من العام الجاري".

وأفادت المصادر "أن أسرة الحشيبري عثرت على جثته في ثلاجة موتى مستشفى الثورة اليوم الثلاثاء وعليها أثار تعذيب مروعة على جسده، حيث كان مسجون في مدينة الزيدية".

وذكرت مصادر "أن الحشيبري قتل منذ 4 شهر بعد أشهر من التعذيب وتم إخفاء جثته في مستشفى الثورة العام بمدينة الحديدة وأبلغت الميلشيات أسرته بعد أشهر مضنية من البحث عنه".

وترفض مليشيا الحوثي وصالح طلب أي من اسر المختطفين الذين توفوا تحت التعذيب للتحقيق في قضية وفاتهم أو تشريح الجثة من قبل الطبيب المختص او حتى السماح لهم التوجه للنيابة والمحاكم التي تسيطر عليها المليشيات.

وأختطف القيادي في إصلاح الحديدة الأستاذ "محمد الحشيبري" من منزله في شهر مارس من العام الجاري، ويعرف عنه رجل المبادرات الخيرية لفقراء عزلته وشخصية اجتماعية ومشهود له بأعمال الخير والتكافل الاجتماعي.

ويعد الحشيبري هو المختطف الخامس الذي يقتل تحت التعذيب في سجون ميلشيات الحوثي وصالح بمحافظة الحديدة كما انه يعتبر القيادي الرابع في إصلاح الحديدة الذين توفوا تحت التعذيب.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى