نائب الرئيس يشيد بأحزاب مارب التي وقفت في وجه الانقلاب

نائب الرئيس يشيد بأحزاب مارب التي وقفت في وجه الانقلاب

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق /علي محسن صالح/ على أهمية الدور الذي تلعبه الأحزاب السياسية في مساندة الدولة ورفع مستوى الوعي الشعبي لدى جماهير الشعب اليمني ورفض ممارسات الانقلابيين التي تعمل جاهدة على إلغاء الحياة السياسية والتعددية الحزبية من حياة اليمنيين بشكل نهائي والعودة بالبلاد إلى ما قبل ثورة 26 سبتمبر وثورة 14 أكتوبر المجيدتين.


وأشاد نائب رئيس الجمهورية بمواقف فروع الأحزاب السياسية بمحافظة مأرب ودعمها ومساندتها للشرعية وموقفها الرافض للانقلاب عليها.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم ممثلين عن فروع الأحزاب السياسية بمأرب لمناقشة المستجدات والاطلاع على الجهود الحثيثة لاستعادة الدولة.

وقال نائب الرئيس خلال اللقاء: "إن عودة الدولة واتجاه اليمنيين لبناء الدولة الاتحادية التي اتفقوا عليها في مؤتمر الحوار الوطني يفسح المجال للعمل المدني والسياسي في حين أن استمرار الانقلاب يضع الديمقراطية برمتها على المحك".

واستمع نائب رئيس الجمهورية إلى مداخلات ممثلي الأحزاب السياسية بمأرب وجهودهم في مساندة الشرعية وقوات الجيش الوطني، مؤكدين استمرار موقفهم المؤيد والمساند للشرعية كونه الخيار الذي يؤمل فيه اليمنيون إنهاء المعاناة التي خلفها الانقلاب.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى