إصلاح حجة يحتفي بالذكرى الـ27 لتأسيس الحزب ويؤكد دعمه ومساندته للشرعية

إصلاح حجة يحتفي بالذكرى الـ27 لتأسيس الحزب ويؤكد دعمه ومساندته للشرعية

أقام المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح صباح اليوم الثلاثاء  حفلا خطابيا وفنيا احتفاء بالذكرى ال 27 لتأسيس الإصلاح تحت شعار (التجمع اليمني للإصلاح مسيرة نضال وبناء . . تحمي المكتسبات وتجسد الشراكة الحقيقية(

وفي الحفل الفني والخطابي الذي افتتح بالقرآن الكريم و حضره قيادة الإصلاح بمحافظة حجة وعلى رأسهم أمين مكتب إصلاح حجة الأستاذ/ محمد هطيف وعدد من أعضاء وعضوات الإصلاح، وشخصيات من مختلف محافظات إقليم تهامة.
القى الأمين المساعد لمكتب إصلاح حجة الأستاذ أحمد واصل كلمة عبر في مستهلها بترحيبه بكافة الحاضرين والمشاركين في الفعالية وقال ( حين أشرق للوجود صبيحة الثالث عشر من سبتمبر 1990م كان سطوع التجمع اليمني للإصلاح واشراقة نوره الوضاح على ربوع بلد الإيمان والحكمة.

 وقال  حين يكون احتفالنا بمناسبة ذكرى تأسيس الإصلاح يتزامن مع احتفالات شعبنا بذكرى الثورة اليمنية السبتمبرية يزيدنا فخرا واعتزازا وفرحا وسعادة ويوقد فينا ذلك التزامن شعلة الإيمان بمبادئ ثورتنا وتجمعنا ).

 واستعرض في كلمته الدور الرائد للإصلاح في مسيرته الوطنية بقوله ( ولقد كان للتجمع اليمني للإصلاح حين أفضت الأمور بعد ثورة 11 فبراير2011م السلمية المباركة إلى ما أفضت إليه جهوده الكبيرة والمتميزة في مؤتمر الحوار وقبوله بالشراكة بأقل نسبة مما يستحق وتقديمه التنازلات وتغليبه للمصلحة الوطنية على نفسه فكانت النتائج الطيبة، وعبر عن استنكاره لما آلت اليه الأوضاع في اليمن بعد قيام المليشيا بالانقلاب على الإجماع الوطني.

 وقال إنما يقوم به الانقلابيون من مطاردة ومضايقة وملاحقة واعتقالات واختطافات لأعضاء التجمع اليمني للإصلاح بسبب انتمائهم السياسي في مختلف المناطق والمديريات لدليل واضح على النهج الهمجي لهذه الفئة الباغية الظالمة المعتدية والتي لا تؤمن بتعددية ولا ديمقراطية ولا بأي معارض لها في فكرها وسياستها إنه نهج الاستبداد والطغيان والظلم ودليل أكبر على إجرامها وضيق أفقها السياسي.
وطالب الأمين المساعد في كلمته مجلس الأمن والأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية في القيام بواجبهم في الإفراج عن جميع المعتقلين والمختطفين في سجون الإنقلابيين وأي تهاون في ذلك فهو بمثابة مشاركة في جرائم الإنقلابيين بحق المعتقلين مبديا شكره وتقديره للجهود التي تبذلها رابطة أمهات المعتقلين فلقد تحملن المصاعب والشدائد في سبيل القيام بدورهن المبارك الذي أصبح ملموسة أثاره ونتائجه.

وفي الحفل القت الأستاذة تهاني العوامي القيادية في المكتب النسوي بمحافظة حجة كلمة المرأة تضمنت أدوار المرأة الإصلاحية البارزة وتحمل مسئولياتها في كافة المنعطفات واﻷحداث المهمة في مسيرة شعبنا اﻷبي ، تمثلت أبرزها في القيام بدورها الفاعل والايجابي بمشاركتها في مؤتمر الحوار الوطني..
كما قامت بدورها في غياب زوجها في الساحات والميادين النضالي، وحاليا تعاني الكثيرات غياب الزوج أو الأب أو الولد في المعتقلات والسجون أو المنفى..
ولم تترك المرأة الإصلاحية عملها والتزاماتها الدعوية والتنظيمية و مارستها بكل تفان وإخلاص.

بعد ذلك قام الأستاذ/ محمد يعقوب رئيس الدائرة السياسية باستعراض بيان المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح في الذكرى ال 27 لتأسيسه والذي سلط الضوء في مستهله على تزامن حلول الذكرى السابعة والعشرين لتأسيس التجمع اليمني للإصلاح مع احتفالات شعبنا اليمني الكريم بالثورة اليمنية المباركة سبتمبر وأكتوبر المجيدتين، مستعرضا الوقع الذي تمر به بلادنا وسط ظروف استثنائية بالغة التعقيد نتيجة الانقلاب الذي قامت به مليشيا الحوثي وصالح على الشرعية.

 وتطرق البيان قائلا (ونحن نحتفل بهذه الذكرى الغالية لنؤكد للجميع أصالة منشأ الإصلاح وصفاء منبعه ، وعمق انتماءه ومتانة بناءه، ووضوح رؤيته وأهدافه، فعلى مدى السبع والعشرين السنة الماضية تمسك الإصلاح بالعمل السياسي كمنهج ثابت لعلاقته مع جميع القوى والكيانات السياسية المحلية والإقليمية والدولية ).

 واستطرد البيان بقوله ( يقف الإصلاح اليوم وبعد مرور أكثر من ربع قرن على تأسيسه بكل فخر واعتزاز حاملاً سفر نضاله الوطني المشرف ومفاخراً بما قدمه من تضحيات كبيرة في كل مراحل النضال اليمني بكل تلاحم وتعاضد وتكاتف) مجدد الإصلاح تمسكه بالثوابت والمكتسبات الوطنية وعلى رأسها الشرعية اليمنية ممثلة في فخامة رئيس الجمهورية المشير الركن / عبدربه منصور هادي ومساندته لجهود الحكومة اليمنية والجيش الوطني مشيدا ببطولات وتضحيات رجال الجيش الوطني البواسل في جميع الجبهات والمواقع وما حققوه من انتصارات وما قدموه من تضحيات مثمناً الدور الأخوي لدول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية& ومشيدين بما قدموه من دعم ومساندة للجيش الوطني في معركته الوطنية والنضالية مقدرين لهم ذلك الموقف التاريخي المشرف.

 كما جدد الاصلاح في بيانه دعوته الحكومة القيام بمسئولياتها تجاه معاناة المواطنين بالمحافظة وكذا العمل على سرعة صرف مرتبات الموظفين في السلك المدني ، وتحمل مسئولياتها تجاه أسر الشهداء والجرحى والمختطفين من أبناء المحافظة وباقي المحافظات تثمينا لتضحياتهم وتقديرا لمواقفهم البطولية والمشرفة، وكذا العمل على إيواء النازحين والمهجرين وتفعيل دور المنظمات الإنسانية للقيام بدورها تجاههم .

والقى الشاعران هادي مروان وهادي الجدي قصيدتان شعريتان تطرقا فيهما إلى مواقف الإصلاح وأدواره النضالية ومستوى الاقبال الشعبي الذي يحرزه بين المرحلة والأخرى وحيوا في مشاركاتهما الشعرية جهود قيادة الإصلاح المعتدلة والمتزنة في اتخاذ القرارات الصائبة التي جنبت البلد مزيدا من الدمار، محيين كافة المواقف الشجاعة لأعضاء الإصلاح في تثبيت دعائم اللحمة الداخلية وتمتين الصف وحمايته من التمزق والانزلاق الى مستنقع التفرقة والتشظي .

كما ألقت الفرقة الفنية في دائرة الإعلام أنشودة بعنوان" اصلاحيون" تضمنت عددا من الرسائل أهمها التحية لقيادة الإصلاح واعضائه في مواقفهم الوطنية وتعايشهم الإيجابي مع كافة أطياف المجتمع
.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى