أمهات المختطفين تطالب بلفتة جادة من قبل الشرعية والمنظمات تجاه المختطفين

أمهات المختطفين تطالب بلفتة جادة من قبل الشرعية والمنظمات تجاه المختطفين


طالبت رابطة أمهات المختطفين في مارب بسرعة الافراج عن أبنائهن، وناشدت كل المنظمات الحقوقية والإنسانية الدولية والمحلية والشرعية الى لفتة جادة وسريعة تجاه قضية أبنائها المختطفين والمخفيين قسراً في سجون الحوثي وصالح.

وأقامت رابطة أمهات المختطفين عصر يوم الاثنين وقفة احتجاجية في مدينة مارب استنكرت فيها قيام جماعة الحوثي وصالح المسلحة بقتل الستيني "علي السودي" والد المختطف "محمد السودي" بعد سحله وضربه أمام بوابة سجن الأمن السياسي بصنعاء، أثناء محاولته زيارة ولده المختطف للاطمئنان عليه.

ودان بيان الوقفة ما تقوم به جماعة الحوثي وصالح منع أهالي المختطفين من زيارة أبنائهم والتضييق على أهالي المختطفين والمخفيين قسراً منعهم من زيارتهم.

ومنذ انقلاب مليشيا الحوثي والمخلوع على السلطة الشرعية في أواخر العام 2014 اختطفت الآلاف من المعارضين لها بينهم سياسيون وصحفيون وطلاب وعمال.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى