صورة: لفتة إنسانية جديدة من ميسي

صورة: لفتة إنسانية جديدة من ميسي

أظهر الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني، صفاته الإنسانية من جديد، بعدما أعلن تضامنه مع أطفال سوريا.
وقالت صحيفة "سبورت" الإسبانية المقربة من نادي برشلونة، إن ليونيل ميسي أطلق صرخة استغاثة للعالم من أجل حماية أطفال سوريا، الذي يعانون من الحرب في بلادهم.
وعبر حسابه على شبكة "فيس بوك" للتواصل الاجتماعي، أطلق ليونيل ميسي نداء استغاثة لحماية أطفال سوريا، من عدة نواحي أولها كسفير للنوايا الحسنة لمنظمة اليونسيف، وباعتباره والدًا يرى ما يعانيه أبناء وأطفال سوريا من ويلات الحرب في البلاد منذ سنوات عديدة.
وقال ميسي في رسالته "الحرب ليوم واحد أمر كبير للغاية، لكن أطفال سوريا يعانون من الحرب منذ ست سنوات، كسفير لليونسيف وكوالد أنا مكسور القلب".
وطالب ليونيل ميسي أن يساهم العالم أجمع في إنهاء أزمة أطفال سوريا، الذين يعانون من الحرب منذ ست سنوات مضت وما زالت مستمرة حتى الآن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى