نقابة المعلمين تعقد اجتماعاً استثنائياً وتؤكد أنها ستواصل الدفاع عن حقوق المعلمين

نقابة المعلمين تعقد اجتماعاً استثنائياً وتؤكد أنها ستواصل الدفاع عن حقوق المعلمين

عقدت الهيئة الإدارية العليا لنقابة المعلمين اليمنيين اجتماعا استثنائيا برئاسة الأستاذ حسين الخولاني أمين عام النقابة.

 

وفي الاجتماع أقرت الهيئة الإدارية خطتها للمرحلة القادمة، وأعلنت عن تدشين نشاطها وأعمالها لتحقيق الأهداف بأكبر قدر من الفاعلية والإنجاز، وبما يضمن الدفاع عن كافة التربويين في مختلف محافظات الجمهورية.

 

وأكدت قيادة النقابة أنها ستعطي قضايا المعلمين المعتقلين في سجون جماعة الحوثي المسلحة، ومنع الهجمات ضد التعليم والتربويين، ومتابعة الحكومة لصرف المرتبات، أهمية قصوى في نشاطاتها وفعالياتها المقبلة.

 

وأوضحت النقابة أنها ستكثف من تواصلها مع الجهات المختصة  والمهتمة في الداخل والخارج لتشكيل شبكة تعاون مؤسسي أكبر لردع الهجمات ضد المعلمين، والحفاظ على التعليم بطابعه الوطني والمدني، مع منهج دراسي يبني السلام والاستقرار في اليمن.

 

وجددت الهيئة الإدارية العليا إدانتها الشديدة لهجوم الحوثيين على مأرب والذي تسبب في مقتل وجرح العديد من المدنيين الأبرياء، واضطر مئات الأسر إلى النزوح والتشرد.

 

وقالت قيادة النقابة إنه يجب على الحوثيين أن يوقفوا هجومهم غير الإنساني في مأرب فورا، وأن يمتنعوا عن تحقيق المكاسب الخاصة بالعنف والإرهاب وتعريض حياة 3 مليون لاجيء لخطر الموت والخراب.

 

وفي اللقاء حملت قيادة النقابة الانقلاب الحوثي على الدولة مسؤولية الدمار الذي لحق بالقطاع التعليمي، والذي تسبب في قتل وجرح واعتقال آلاف التربويين، وتسبب أيضا في توقف المرتبات وفي أن يعيش المعلمين في حالة من الفقر وانعدام الأمن الغذائي.

 

وأبدت قيادة النقابة تقديرها للوضع الحرج الذي تمر به البلاد والحكومة في ظل استمرار الانقلاب والحرب، والوضع الإنساني للمعلمين الذي يتطلب صرف مرتباتهم بصورة منتظمة.

 

وجددت قيادة النقابة استعدادها لتنسيق العمل مع وزارة التربية والتعليم بما يلبي مطالب المعلمين ويساعد الوزارة في تنفيذ برنامجها بصورة فاعلة.

لمتابعة أخبار اليمن أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام.. للاشتراك اضغط الصورة


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى