الاتحاد الدولي للصحفيين يرحب بالإفراج عن 5 صحفيين ويشدد على الافراج عن البقية

الاتحاد الدولي للصحفيين يرحب بالإفراج عن 5 صحفيين ويشدد على الافراج عن البقية

رحب الاتحاد الدولي للصحفيين، اليوم الإثنين، بالإفراج عن خمسة صحفيين من سجون مليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، مطالباً بالإسراع في الإفراج عمن تبقى من الصحفيين رهن الاختطاف.

وأشار الاتحاد في بيان نشره على موقعه الرسمي، الى أنه ورغم صدور حكم قضائي من محكمة خاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي بالإفراج عن الصحفيين الخمسة، إلا أن مليشيات الحوثيون رفضوا إطلاق سراحهم وعرضوا استبدالهم بأسرى الحرب ويواصلون اختطاف أربعة من زملائهم والذين يواجهون أحكاما بالإعدام.

لافتاً الى أن الصحفيين الخمسة ضمن عشرة  إعلاميين اختطفتهم مليشيات الحوثي في حزيران/يونيو/2015  في فندق قصر الأحلام بصنعاء، المكان الذي انتقلوا إليه للحصول على الاتصالات والخدمات للقيام بعملهم.

وقال الاتحاد الدولي للصحفيين إن الصحفيين المختطفين" تعرضوا في السجن لسوء المعاملة الجسدية والنفسية .وكان الاتحاد الدولي للصحفيين نددا  مرارا وتكرارا بخرق الحوثيين للاتفاقيات والأعراف الدولية المتعلقة بمعاملة السجناء.

وقال الأمين العام للاتحاد الدولي للصحفيين أنطوني بيلانجي: "يسعدنا أن هشام طرموم وهشام اليوسفي وهيثم عبدالرحمن الشهاب وعصام أمين بالغيث وحسن عناب قد تم الإفراج عنهم في إطار تبادل الأسرى الذي تفاوضت عليه الأمم المتحدة.

وعبر عن أسفه لاستمرار وقوع الصحفيين ضحايا الصراع بين مليشيات الحوثي والحكومة اليمنية، مشدداً على ضرورة الإفراج عن جميع الصحفيين الذين ما زالوا محتجزين ".

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى