سياسيون: ستفشل كل المؤامرات التي تحاول النيل من ثورة 26 سبتمبر وأهدافها

سياسيون: ستفشل كل المؤامرات التي تحاول النيل من ثورة 26 سبتمبر وأهدافها

نظم الاتحاد العام لطلاب اليمن في الهند حفلاً فنياً وخطابياً  بمناسبة العيد الوطني الثامن والخمسين لثورة 26 سبتمبر تحت شعار "26 سبتمبر.. ثورة نضال  تتجدد".

وأكد المشاركون في الفعالية التي أقيمت برعاية وزير الإعلام الأستاذ معمر الإرياني ، على مواجهة المشروع السلالي الانقلابي وإعادة الألق لأهداف وقيم ثورة 26سبتمبر والتصدي لكل المؤامرات والدسائس التي تحيكها مليشيات الحوثي الانقلابية ضد  اليمنيين وثورتهم الخالدة.

وفي الفعالية أكد القنصل اليمني في مومباي الهند السفير يحيى غوبر أن اليمن يتعرض اليوم لمؤامرة كبيرة وعلى اليمنيين التصدي لتلك المؤامرة مستلهمين تجربة الثوار الأوائل في التصدي لتلك المؤامرات.

وقال "لقد قام اليمنيون بأكثر من ثورة وتوجوا نضالهم ضد المشروع الكهنوتي الظلامي بثورة 26سبتمبر المجيدة واليوم نحن بحاجة الى ثورة فكرية وثقافية تستئصل اللوثة الإمامية".

ودعا السفير غوبر الكتاب والمفكرين أن يجعلوا همهم الأول التحرر من الإستبداد وترسيخ  مبادئ ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين.

وأضاف "صحيح أن أهداف ثورة 26 سبتمبر لم تنجز  بسبب فساد الحكام بعد الثورة وإن ما نراه اليوم لهي محاولة إعادة اليمن الى زمن السادة والعبيد سيعيد اليمن إلى عهود الظلام والإستبداد".

 من جهته أكد الدكتور عبده مغلس  وكيل وزارة الإعلام على أهمية الإحتفاء بثورة الـ 26سبتمبر باعتبارها  أهم منجز حققه اليمنيون في تاريخ البلاد.

وأشار الى أن اليمنيين قادرين على دحر المشروع الانقلابي السلالي العنصري وسيبني اليمن الإتحادي الجديد.

وأشار الأستاذ مفضل اسماعيل عضو مجلس النواب  إلَى أن مليشيات الحوثي الإنقلابية يحاولون القضاء على أهداف ثورة الـ26 من سبتمبر المجيد وأعادوا الإستبداد في أبشع صوره ويجبرون الناس على ممارسة خرافاتهم بالقوة لكن مشروعهم السلالي العنصري الى زوال.

وقال  "إن ثالوث المرض والجهل والفقر انتشر في اليمن عقب سيطرة المليشيات الإنقلابية على الدولة وسيطرتها على العاصمة صنعاء. فالمليشيات الانقلابية مزقت النسيج الإجتماعي ومارست النهب والسلب  وفجرت المساجد ودور القرآن وكرست الثارات  القبلية وحريصة على تمزيق الوطن".

وأضاف "خلال مشاركته التي أقيمت عبر برنامج الزوم "أن المليشيات الانقلابية ارتبطت بنظام ولاية الفقيه الإيراني الذي لم يدخل بلدا إلا ونشر الخرافة والخراب كما هو الحال في العراق وسوريا ولبنان والآن في اليمن".

وقالت الكاتبة اليمنية نجلاء العمري  رئيسة منتدى كندة الثقافي نيويورك  أن ثورة 26سبتمبر  لم تعطى الوقت لكي تكتمل وتحقق كامل أهدافها واضطرت القوى الجمهورية أن تدخل في مصالحة مع بقايا عناصر الإمامة فكان استقبال تلك العناصر في الصف الجمهوري سبب في نخر الجمهورية وسيطروا على المناصب والمواقع المهمة والحساسة في الدولة  وتسللوا الى السلك الدبلوماسي والمنظمات الحقوقية وغيرها بشكل منظم لمحاولة اعادة مشروعهم السلالي الكهنوتي القذر.

وأكدت أنه تم التخلص من الأحرار والرجال الصادقين واغتيالهم وبدأت الجمهورية تفقد الشخصيات القادرة على الحفاظ على المكتسبات ثورة 26سبتمبر.

وتحدث الكاتب الصحفي ثابت الأحمدي عن الأسباب التي حالت دون تحقيق كل أهداف ثورة 26 سبتمبر المجيدة، مشددا على ضرورة توحيد الجهود ورص الصفوف لمواجهة المشروع السلالي العنصري.

كما رحب الأمين العام لاتحاد طلاب اليمن في الهند عزيز العنس في الفعالية مؤكدا بأن الشعب اليمني لن يتخل عن أهداف ثورة 26 سبتمبر المجيدة وسيفشل كل المشاريع المعنصرية المقيتة وسيقف ضد كل من يسعى الى تمزيق اليمن ويحاول اعادتها الى عصور الجهل والتخلف.

تخلل الفعالية التي حضرها عدد من المنشدين اليمنيين عدداً من الفقرات الفنية والشعرية ومسابقة ثقافية نالت استحسان الحاضرين.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى