مليشيا الحوثي تواصل احتجاز معدات مخبز خيري بمحافظة إب تحت ذريعة الضرائب

مليشيا الحوثي تواصل احتجاز معدات مخبز خيري بمحافظة إب تحت ذريعة الضرائب

تواصل مليشيا الحوثي الانقلابية، منذ أيام، احتجاز معدات مخبز خيري في أحد مداخل محافظة إب، وسط اليمن.

 وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي الانقلابية، تواصل احتجاز تحتجز معدات المخبز في مدخل المحافظة الغربي.

 

وأضافت المصادر أن الجمارك في منفذ (جبل راس ـ الخميس) تحتجز منذ أيام معدات المخبز المستوردة من الخارج، بهدف فرض ضرائب وجمارك جديدة على المعدات رغم جمركتها في جمارك ميناء عدن.

 

وأكد مدير مخبز "زاد الخير" مصطفى الفهد في منشور له على "فيسبوك" إن منفذ الجمارك الحوثي يطالب بمبالغ كبيرة جداً تحت مسمى "جمارك"، "غرامة"، "ضرائب".

 

وطالب مدير المخبز بالإفراج عن الشاحنات الخاصة بالمخبز، كونه مشروع خيري يعود نفعه لكل أبناء المحافظة.

 

وكان مجموعة من ناشطي المحافظة، قد عكفوا على مدى أشهر للتخطيط  والبحث عن دعم لتمويل إقامة مخبز مركزي خيري في محافظة إب، على نفقة خيرين، من أجل مساعدة المحتاجين والنازحين.

 

ومن المتوقع أن يكفل المخبز آلاف الأسر، بعد تدشين العمل فيه، وفق القائمين عليه.

 

وعمدت مليشيا الحوثي الانقلابية، في منافذ الجمارك المستحدثة بالمحافظة، على عرقلة وإعاقة أي جهود إنسانية أو خيرية يقوم بها ناشطون أو كيانات خيرية، وتقوم بابتزازهم مقابل دفع مبالغ خيالية تحت مسمى رسوم جمركية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى