برعاية رئيس الجمهورية..وزارة الدفاع تقيم أربعينية شهداء الاستهداف الجوي الإماراتي

برعاية رئيس الجمهورية..وزارة الدفاع تقيم أربعينية شهداء الاستهداف الجوي الإماراتي

شهدت مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، صباح اليوم الخميس، فعالية أربعينية شهداء الاستهداف الجوي الإماراتي الغادر، الذي استهدف الجيش الوطني في محافظتي عدن وأبين.

وفي الفعالية التي أقامتها وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان، برعاية رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وحضرتها عدد من قيادات وزارة الدفاع اليمنية، والمنطقة العسكرية الثالثة،  والسلطة المحلية والعسكرية بشبوة، وقشخصيات وشخصيات قبيلة واجتماعية، قال مستشار وزير الدفاع خالد الأشول إن الاستهداف الذي تعرض له الجيش الوطني، يتناقض بشكل صريح مع أهداف عاصفة الحزم ويعد انحرافا في توجه التحالف الداعم للشرعية .

وأضاف أن القصف الإماراتي تسبب في استشهاد وجرح أكثر من (٣٠٠) ضابط وصف وجندي من أبطال الجيش الوطني أثناء تاديتهم الواجب الدستوري والوطني في مهمة التصدي لمليشيا متمردة تابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي حاولت اسقاط مؤسسات الدولة والسيطرة على المعسكرات".

وأوضح أن الطيران الاماراتي شن (١٣) غارة جوية على مدى يومين شاركت فيها مقاتلات اف١٦ واباتشي، تسببت في تدمير واحراق (١٩) الية عسكرية واحراق (٤) سيارات اسعاف كما تم استهداف الفرق الطبية ومنعها من اسعاف الجرحى والمصابين، وتم تصفية (١٩) من المصابين داخل المستشفيات بعد نقلهم إليها لتلقي العلاج".

وأكد الأشول أن القوات المسلحة ستظل تؤدي واجبها الدستوري في كل زمان ومكان، للحفاظ على الثورة والجمهورية والمكتسبات الوطنية ووحدة وسيادة اليمن ولن يتم ثنيها عن ذلك شيء .




كما أكد أن الشعب الذي اكتوى بجحيم التمرد والانقلاب في صنعاء لا يمكن أن يقبل بالتمرد والملشنة وإسقاط الدولة والشرعية في أي شبر من الوطن ، ولن يقبل بوجود تشكيلات مسلحة خارج مؤسسات الدولة الشرعية

وشدد اللواء الأشول أن القوات المسلحة اليمنية المنضوية تحت مظلة السلطة الشرعية المعترف بها دولياً والتي تخوض معارك الدفاع عن الوطن وتقاوم المشروع الايراني ومشاريع الماضي والخراب لن تثنيها تلك الاستهدافات التي لا تخدم سوى المليشيات الحوثية والمشروع الايراني..مشيراً الى ان القوات المسلحة ستظل تؤدي واجبها الدستوري بتنفيذ المهام الموكلة إليها في أي زمان ومكان والحفاظ على الثورة والجمهورية والمكتسبات الوطنية ووحدة وسيادة اليمن.

وأشادت وزارة الدفاع بتضحيات وبطولات أبطال الجيش الوطني في مختلف المناطق والمحاور العسكرية، وفي محور عتق، أحد المحاور التابعة للمنطقة العسكرية الثالثة..مثمنة المواقف الوطنية لجميع أبناء محافظة شبوة وعدن وأبين وبقية المحافظات الذين وقفوا إلى جانب الجيش الوطني والتفوا مع الشرعية رافضين مخططات التمزيق والتخريب ومحاولات الفوضى والعبث بالأمن والاستقرار والسلم المجتمعي.


كما اشاد اللواء الأشول في كلمة الوزارة بمواقف الأشقاء في المملكة العربية السعودية في معركة المصير الواحد ضد العدو الواحد الذي يمثل تهديدا لليمن والمنطقة..مؤكداً أن جهود ومواقف المملكة في اسناد الشرعية وقواتها المسلحة ستظل خالدة في ذاكرة اليمنيين.

 من جهته  قال الأمين العام للمجلس المحلي بشبوة  عبدربه هشلة ، إن ما يتعرض له الوطن وشرعيته الدستورية من مؤامرات وتمرد يستدعي من الجميع الوقوف صفا واحدا حتى يتم التصدي لها وإفشالها.

..مؤكداً على ضرورة استعادة مؤسسات الدولة وبناء جيش وطني ومؤسسات أمنية بعيدا عن أي تشكيلات أخرى وتوحيد الجهود لمحاربة العدو الحقيقي وبناء الدولة الحديثة.

كما شهدت الفعالية عدد من الكلمات والقصائد الشعرية اضافة الى عرض روبرتاج لعدد من شهداء الجيش الوطني في العملية الغادرة .

وكان قائد المنطقة العسكرية الثالثة ومستشار وزير الدفاع وقيادة السلطة المحلية بشبوة افتتحوا معرض صور الشهداء في قاعة المركز الثقافي في شبوة صباح اليوم .


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى