اختطاف وقتل طفلة في جبلة بصورة مروعة تهز وجدان المواطنين وسط فوضى أمنية تشهدها إب

اختطاف وقتل طفلة في  جبلة بصورة مروعة تهز وجدان المواطنين وسط فوضى أمنية تشهدها إب

شهدت محافظة إب وسط اليمن جريمة جديدة مروعة هزت وجدان المواطنين تمثلت في اختطاف وقتل طفلة بالسادسة من العمر وسط فوضى أمنية تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية. 

وقالت مصادر محلية إن طفلة تدعى ريماس عبدالسلام نعمان عثر عليها قتيلة بصورة مروعة في قرية المنزل بعزلة الشراعي بمديرية جبلة. 

وأضافت المصادر بأن الطفلة ريماس عبدالسلام نعمان كانت في منزل جدها القريب وغادرت قبيل مغرب أمس الثلاثاء مغرب من منزل أبيها لكن لم تصل إلى منزل أبيها الأمر الذي دعى أمها إلى القلق عليها والبحث عنها في منزل جدها ومنازل جيرانها.

وعقب وصول الأنباء عن اختفاء الطفلة قام أبناء القرية بالبحث عنها عنها ليجدوها جثة هامدة في منزل قيد الانشاء قريب من منزلها وعليها آثار تعذيب وخنق.

ومثل مقتل الطفلة ريماس فاجعة كبيرة للمواطنين الذين تذكروا ما شهدته مديرية جبلة مطلع ديسمبر من العام الماضي من جريمة شنيعة، اهتزت لها محافظة إب وكل المحافظات اليمنية وشكلت رأي عام، حيث قتلت طفلة تدعى "آلاء الحميري" على يد شخص من أبناء المنطقة بعد اختطافها واغتصابها.

وتأتي هذه الحادثة بعد يومين من العثور على جثة إمرأة قتيلة بصورة مروعة بمنطقة الدائري الغربي لمدينة إب خلف فندق الفخامة وسط تصاعد حدة الجريمة والقتل وأعمال النهب والسلب والسطو على الممتلكات العامة والخاصة في مختلف مديريات محافظة إب. 

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي، جرائم جنائية بصورة شبة يومية، وانتشار للعصابات المسلحة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى