كهرباء عدن وجهود التخفيف من حرارة الصيف

كهرباء عدن وجهود التخفيف من حرارة الصيف

شهدت خدمة التيار الكهربائي في العاصمة المؤقتة عدن تحسنناً كبيرا  في خدمة التيار الكهربائي خلال فصل صيف هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة رغم قلة الإمكانيات وكثرة الصعوبات التي تواجهها المؤسسة العامة للكهرباء.

يأتي هذا تزامناً مع اشتداد درجة الحرارة في المحافظة، حيث أصبح الشارع العدني يرى في الكهرباء جنة الصيف.. وناره اذا ما شهدت التيار انقطاع متكرر.

وبحسب مصادر تحدثت " للصحوة نت " فان التوليد في محطات الكهرباء بالعاصمة المؤقتة عدن وصل في الوقت الحالي الى 354 ميجا في حين وصل الحمل على المدينة الى 477 ميجا بفارق عجز وصل الى 125 ميجا .

 

وأكدت المصادر ان هاذا العجز جاء بسبب خروج المحطة القطرية بـ 50 ميجا الأمر الذي زاد من الفجوة الحاصلة حيث ارتفعت احمال عدن عن العام الماضي بحوالي 27 ميجا بعد ان وصلت الأحمال خلال العام الماضي الى 450 ميجا في حين وصل هذا العام الى 477 ميجا .

 

وفي الوقت الذي تستمر فيه الإجراءات على قدم وساق لأنشاء مشروع الرئيس عبد ربه منصور هادي بإقامة محطة توليد 264 ميجا والذي يعد هو المشروع الأول للكهرباء يقام في عدن منذ عام تسعين حتى اليوم ترتفع آمال المواطنين بأن يعمل هاذا المشروع على تغطية العجز الكبير في كهرباء عدن.

 

 وكانت خدمة التيار الكهربائي قد شهدت خلال الأعوام السابقة انقطاعات متكررة في العاصمة المؤقتة عدن تجاوزت الفترتين بمعدل قد يصل الى 8 ساعات في اليوم الواحد بالتزامن الصيف الحار بسبب الزيادة المفرطة في نمط استهلاك اصحاب الربط العشوائي المباشر وعدم سداد الكثير منهم لفواتير الاستهلاك وكل تلك الاعمال التي تسببت بإعطاب الشبكة التي تشكل 60%من الانقطاعات في المدينة .

 

جهود استثنائية وتحسن ملحوظ

بالرغم من اجراءات المؤسسة العامة للكهرباء وجهودها الاستثنائية في سبيل أزاله الربط العشوائي والعمل على تحسين مستوى خدمة التيار الكهربائي في المدينة الا ان هاذه الجهود قوبلت بالرفض والاصرار من قبل المواطنين على الاستمرار بالربط العشوائي ورفض سداد فواتير الكهرباء وغيرها من الاعمال المخالفة مستغلين الوضع القائم في البلاد الذي شهد تدهورا منذ عام 2011م قبل ان يزداد في التدهور منذ عام 2015م .

 

وفي نفس السياق قال المواطن ايوب سالم في تصريحات خاصة لـ " الصحوة نت " ان خدمة التيار الكهربائي في العاصمة المؤقتة عدن شهدت تحسنناً كبيرا  خلال فصل صيف هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة معتبرين هذا الصيف من اجمل الفصول مقارنه بالأعوام السابقة من حيث مستوى خدمة الكهرباء .

 

وأضاف ان قيادة كهرباء عدن حققت نجاحات غير مسبوقة خلال هذا العام كان آخرها انشاء اكبر مشروع توليدي في محافظة عدن والمتمثل بأنشاء محطة كهرباء بقدرة 264 ميجا وات كمرحلة اولى على نفقة الحكومة وبتوجيهات الرئيس عبدربه منصور والذي تحقق بجهود ومتابعة حثيثة من قيادة المؤسسة .

 

وحول امتناع المواطنين عن سداد فواتير تحصيل الكهرباء دعا ايوب جميع المواطنين الى الالتزام بسداد الفواتير والكف عن العبث بالشبكة الكهربائية لما تسببه من اضرار كبيرة بالشبكة والعمل على مساعدة المؤسسة العامة للكهرباء في اداء واجبها حتى تتمكن من تقديم الخدمة التي يحلم بها كل الموطنين في عدن .

 

وعبر ايوب  في سياق تصريحاته عن امله في تحسن الكهرباء بشكل اكبر وأفضل خلال العام القادم معولا في ذلك على دور الدولة في الرفع من معاناة المواطنين .

 

صعوبات ومعوقات

من جهته كشف مدير المؤسسة العامة لكهرباء عدن  "مجيب الشعبي" عن بعض التحديات التي تواجه المؤسسة معتبرا ان المعضلة الأساسية والاكبر هي توفير الوقود التي اصبحت تكلف مبالغ طائلة وكبيرة جدا وخاصة في فترة الصيف الذي تزداد فيه كمية الاستهلاك على حسب التوليد وتقل في الشتاء .

 

وقال الشعبي في تصريحات " خاصة لـ " الصحوة نت " ان المؤسسة تواجه صعوبات كبيرة جدا خاصة بعد احتراق مخازن المؤسسة اثناء الحرب في المدينة وعدم اعتماد البرنامج الاستثماري للمؤسسة لأعاده تأهيل الشبكة وأجراء صيانات لمحطات الكهرباء .

 

وأضاف الشعبي انه وبالرغم من كل هاذه الصعوبات والمعوقات الان وضع الكهرباء في عدن افضل بكثير من الاعوام السابقة معبرا عن امله ان لا يكون هناك انقطاعات خلال هاذا العام ولكن مشكلة خروج المحطة القطرية تسببت الانقطاعات وحدوث العجز .

 

وعن مديونية فواتير الكهرباء عند الحكومة والمواطنين اكد الشعبي ان المديونية لدى المؤسسات والمرافق الحكومية بلغت اكثر من 25 مليار دولار في حين بلغت مديونية المواطنين نحو 15 الى 20 مليون معتبرا انه لو تم تسديد جزاء من هاذه المديونية سيساعد على حل جزء كبير من المشاكل .

 

وأشار الشعبي الى صدور توجيهات من رئاسة الوزراء بسداد جزء من مستحقات المؤسسات الحكومية للمؤسسة الا ان الإجراءات لأزالت مستمرة في وزارة المالية حتى الان .

 

وناشد الشعبي جميع المواطنين الالتزام بسداد الفواتير حتى تستطيع المؤسسة بالإيفاء بالتزاماتها تجاه الجميع والكف عن العبث بالشبكة الكهربائية لما تسببه من اضرار كبيرة بالمؤسسة وبالشبكة الكهربائية الأمر الذي ينعكس سلبا على المواطنين .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى