الجامعة العربية تحذر من خطورة استباحة الحرم القدسي

الجامعة العربية تحذر من خطورة استباحة الحرم القدسي

حذّر الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية، الدكتور سعيد أبو علي، من خطورة اقتحام واستباحة المستوطنين الإسرائيليين للحرم القدسي، بحماية مشددة من قوات الاحتلال الخاصة، وإطلاق الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز، والاعتداء بالضرب على المعتكفين، واعتبره تصعيداً جديداً يؤكد أطماع الاحتلال بتهويد الأقصى، ومخططاته لفرض واقع جديد، وانتهاكاً صارخاً لحرمة المسجد ولشهر رمضان الكريم، واستمراراً وتكراراً لكل محاولات المستوطنين من أجل فرض الأمر الواقع.

وأدانت جامعة الدول العربية بأشد العبارات قرار وزارة الإسكان الإسرائيلية بالمصادقة على بناء أكثر من 800 وحدة استيطانية جديدة على أراضي الفلسطينيين في القدس الشرقية المحتلة.

وقال السفير أبو علي، أمس، إن مصادقة سلطات الاحتلال على بناء وحدات استيطانية جديدة تأتي استكمالاً للحلقة الاستيطانية التي تحاصر مدينة القدس الشرقية المحتلة وتهجير العائلات الفلسطينية فيها. وشدّد أبو علي على عدم شرعية هذه الإجراءات الإسرائيلية الاستيطانية العنصرية، التي تعد انتهاكاً لجميع قرارات الشرعية الدولية والقوانين والمعاهدات والاتفاقيات الموقعة، في ظلّ غياب المساءلة الدولية، وموقف الإدارة الأميركية المنحاز للاحتلال. الأمر الذي يشجعه على مواصلة العدوان على الشعب الفلسطيني بالقتل المتعمد بدم بارد، واستباحة المقدسات، ومضاعفة الاستيطان، والتهويد، ومواصلة الاستهتار بالقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وأكد الأمين العام المساعد، عدم شرعية الاستيطان من أساسه، معتبراً أن محاولات فرض الأمر الواقع استيطاناً وتهويداً لن تنال من إرادة الشعب الفلسطيني في الصمود والإصرار على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية. وهو الأمر الذي يُعبر عنه بقوة الموقف العربي والإسلامي الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، الذي أكدت عليه قمم مكة الثلاث، وبعثت الرسائل الواضحة دعماً واستناداً للنضال الفلسطيني، وتمسكاً بالحقوق الفلسطينية الثابتة، التي تقرّها الشرعية الدولية، خاصة في ظل الظروف الصعبة والاستهدافات الخطيرة للقضية الفلسطينية، قضية الأمة العربية والإسلامية جمعاء.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى