نائب الرئيس يدعو إلى ممارسة المزيد من الضغط على الحوثيين لتنفيذ القرارات الدولية

نائب الرئيس يدعو إلى ممارسة المزيد من الضغط على الحوثيين لتنفيذ القرارات الدولية

دعا نائب رئيس الجمهورية الفريق علي محسن صالح، المجتمع الدولي إلى ممارسة المزيد من الضغوط على المليشيات الانقلابية لتنفيذ القرارات الدولية.

وجدد نائب الرئيس تأكيد حرص الشرعية على تحقيق السلام ودعم الجهود الأممية ممثلة بمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث..مؤكداً التمسك بالحل الدائم المبني على المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

وأكد أن الشرعية بقيادة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وبمساندة الأشقاء في دول التحالف تخوض حرباً دفاعية ضد من انقلب على إجماع اليمنيين واتفاقهم وتمرد على المرجعيات الاساسية وسعى بكل السبل للإخلال بأمن اليمن واستقراره واستهدف الأشقاء ومصالح الأصدقاء والملاحة الدولية.

جاء ذلك خلال لقاءه مع سفير المملكة المتحدة لدى اليمن مايكل أرون ، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات وبحث مستجدات تطورات الاوضاع في اليمن.

واستعرض نائب الرئيس خلال اللقاء عدداً من الانتهاكات التي يمارسها الحوثيون من قتل واختطاف وترهيب وتجويع لليمنيين..داعياً المجتمع الدولي إلى المزيد من الضغط لتنفيذ القرارات الدولية.

وأشار نائب الرئيس إلى عدد من القضايا والموضوعات الهامة وفي المقدمة منها اتفاق الحديدة الذي أبدت الشرعية في سبيل تنفيذه مرونة عالية في حين قابله الحوثيون بمزيد من التعنت والتصعيد وممارسة الاعتداءات والتحشيد لخوض جولة حرب جديدة في المحافظة.

من جانبه أكد السفير البريطاني دعم بلاده للشرعية وحرصها على إحلال السلام وتحقيق الأمن والاستقرار والمساهمة في التخفيف عن معاناة أبناء الشعب اليمني

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى