اللجنة الاقتصادية: الميلشيات تخفي 60 ألف طن من المشتقات وتتسبب بأزمة خانقة بصنعاء

اللجنة الاقتصادية: الميلشيات تخفي 60 ألف طن من المشتقات وتتسبب بأزمة خانقة بصنعاء ارشيفية

قالت اللجنة الاقتصادية إن ميلشيات الحوثي تختلق أزمة بالوقود عبر اخفاء  (نحو 60 ألف طن متري من البنزين والديزل)، بالإضافة إلى تعزيز السوق السوداء التي يديرونها ويبيعون المشتقات النفطية فيها بزيادة لا تقل عن 150 في المائة مقارنة بالأسعار في المناطق المحررة".

وأكد تقرير اللجنة الاقتصادية الصادر حديثاً، أن ميناء الحديدة استقبل 58 في المائة من المشتقات النفطية خلال الربع الأول من العام الحالي، وهي كمية تصل إلى نحو 520 ألف طن متري. 

وبحسب الإحصائيات (من واقع متوسط الكمية المستوردة خلال الربع الأخير من عام 2018 الذي لم يحصل خلاله أي أزمة في المشتقات في أي من مناطق اليمن)، فإن هذه الكمية تكفي لتغطية احتياجات المواطنين في المناطق الخاضعة للحوثيين حتى منتصف نهاية شهر مايو (أيار) المقبل.


وجاء في التقرير أن الكمية التي تم التصريح لها لدخول الى موانئ الجمهورية اليمنية المختلفة خلال الفترة من يناير (كانون الثاني) حتى 25 مارس (آذار) الماضي، بلغت نحو 890 ألف طن متري، وهي كمية كافية لتغطية احتياجات المواطنين دون حدوث أزمات.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى