نائب رئيس الجمهورية يلتقي السفير البريطاني ويجدد حرص الشرعية لإحلال السلام

نائب رئيس الجمهورية يلتقي السفير البريطاني ويجدد حرص الشرعية لإحلال السلام

جدد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح،  التأكيد على أن الشرعية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية تدعم الجهود الأممية لإحلال السلام واتخذت خطوات كبيرة لتسهيل تنفيذ اتفاقية الحديدة في حين يقابل الانقلابيون الحوثيون هذه الخطوات بتعنت واستهتار مستمر.

جاء ذلك خلال لقاءه اليوم الثلاثاء السفير البريطاني لدى اليمن مايكل أرون لبحث المستجدات على الساحة الوطنية وسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

وعبر نائب الرئيس عن تقديره لاهتمام المملكة المتحدة ودعمها للشرعية وحرصها على إرساء الأمن والسلام في بلادنا.

وتطرق اللقاء إلى الجهود المبذولة في سبيل تنفيذ تفاهمات ستوكهولم ومن ضمنها التفاهمات الخاصة بمحافظة الحديدة.

وأشار إلى معاناة اليمنيين التي تتضاعف يوماً بعد آخر بفعل ممارسات الحوثيين واستمرار ارتكابهم لمختلف الجرائم من قتل واختطاف وترويع ونهب للممتلكات العامة والخاصة.

من جانبه أكد السفير البريطاني وقوف بلاده إلى جانب مصلحة اليمن واليمنيين وإحلال السلام الدائم ودعمها لتنفيذ اتفاقيات ستوكهولم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى