نائب رئيس الوزراء يلتقي فريق المركز الإعلامي للقوات المسلحة ويشدد على توحيد الخطاب

نائب رئيس الوزراء يلتقي فريق المركز الإعلامي للقوات المسلحة ويشدد على توحيد الخطاب

شدد نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية على ضرورة توحيد الخطاب الإعلامي البناء والمسؤول الذي يواكب الانتصارات الميدانية وينقل الحقائق بمهنية عالية.

مشيرا أن الإعلام الهادف الذي يسير بخطى ثابتة في سبيل القضية الوطنية الأولى المتمثلة في طي صفحة الانقلاب والانقلابيين يعد عملا وطنيا بامتياز وجبهة لا تقل أهمية عن بقية الجبهات.

وأشاد عبدالعزيز جباري خلال لقاء جمعه اليوم الثلاثاء في مدينة مأرب بفريق المركز الإعلامي للقوات المسلحة بما يحققه المركز الإعلامي للقوات المسلحة من نجاحات كبيرة في العمل الاعلامي.

منوها أن الإعلام العسكري أصبح يرتكز على أسس وطنية وبمهنية عالية بعيدا عن الأكاذيب والتضليل الذي درجت عليه الميليشيات الانقلابية التي لا تراعي أي اهتمام لعقلية المشاهد وسعت في خطابها إلى تفتيت النسيج الاجتماعي وإثارة النزعات المذهبية والطائفية والسلالية ضاربة عرض الحائط بكل القيم والمبادئ والأعراف الإنسانية والمهنية.

وشدد نائب رئيس الوزراء على أهمية تحري المصداقية والموضوعية في نقل الأحداث، مضيفا: "لسنا بحاجة إلى صنع انتصارات وهمية تضلل الشعب وتعبث بمشاعره بقدر حاجتنا لرفع المعنويات المبنية على الصدق والحقائق، بما يضمن تحقيق انتصارات حقيقية على أرض الواقع تعجل بنيل شعبنا حريته وكرامته واستعادة شرعيته المنقلب عليها من قبل عصابات إجرامية استغلت تسامح هذا الشعب وعملت منذ وقت مبكر على الانقضاض عليه، تحقيقا لرغبات ذاتية وأطماع خارجية".

وقال جباري: "إن مهامكم كبيرة والفراغ الكبير الذي خلفه الانقلاب في الإعلام الرسمي يحتاج إلى مزيد من الجهود والتعاون في ظل مصادرة الميليشيات الانقلابية كل مقدرات الدولة والاستحواذ على الإعلام الرسمي والأهلي وكافة مؤسسات الدولة، وكان لكم الدور الكبير بما تمتلكون من إمكانيات بسيطة في مجابهة آلة إعلامية ضخمة تكالبت جميعها على طمس الحقيقة، وما ذلك إلا لأنكم أهل قضية وتحملون مشروعا وطنيا يبنى على المصداقية والحقيقة".

من جانبهم عبر أعضاء المركز الإعلامي للقوات المسلحة عن تقديرهم الكبير لمعالي نائب رئيس الوزراء والجهود التي تبذلها القيادة السياسية ممثلة بفخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجهمورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ونائبه الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ورئيس هيئة الأركان في إدارة معارك التحرير وإرساء معالم الدولة،

مؤكدين على مواصلة العمل جنبا إلى جنب مع القوات المسلحة وأبطالها الميامين الذين يفتدون الوطن بأرواحهم ودمائهم، مباركين الانتصارات التي تتحقق يوما بعد آخر والتي حتماً ستكلل بالانتصار الكبير يوم أن يرفع علم الجهمورية خفاقا على كل شبر من ثرى هذا الوطن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى